مصر.. موجة تفجيرات جديدة وتشديد أمني بالقناة وتعليق منسوب لمرسي عن "السوايسة والدنيا هايصة"

مصر.. موجة تفجيرات جديدة وتشديد أمني بالقناة وتعليق منسوب لمرسي عن "السوايسة والدنيا هايصة"

مصر
آخر تحديث الجمعة, 06 فبراير/شباط 2015; 03:57 (GMT +0400).
مصر.. موجة تفجيرات جديدة وتشديد أمني بالقناة وتعليق منسوب لمرسي عن "السوايسة والدنيا هايصة"

القاهرة، مصر (CNN)- أثار تعليق منسوب للرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، مخاوف من وقوع هجمات أو أعمال عنف محتملة في محافظة السويس، أو مدن القناة، في وقت زادت فيه قوات الأمن من انتشارها في محيط المنشآت الحيوية، وعند المدخل الجنوبي لقناة السويس.

وأكد مدير أمن السويس، اللواء طارق الجزار، أنه تم نشر عدد من الأكمنة على الطرق التي تربط المحافظة بشبه جزيرة سيناء، مشيراً إلى التواجد الأمني المكثف بالمدخل الجنوبي لقناة السويس، وتأمين الموانئ المطلة علي خليج السويس، بالتعاون مع مسؤولي هيئة موانئ البحر الأحمر.

وكان أحد المقربين من جماعة "الإخوان المسلمين" قد ذكر، في تصريحات أوردتها وسائل إعلام محلية، أن أحد أبناء الرئيس الأسبق محمد مرسي قام بزيارة والده في السجن مؤخراً، وسأله عما إذا كانت هناك مفاوضات تجري معه من قبل السلطة الحاكمة حالياً، حول "المصالحة."

وذكر المتحدث باسم "حركة قضاة من أجل مصر"، المستشار وليد شرابي، "المفصول من القضاء"، أن مرسي رد بقوله: "يا بني أنا عامل زي السوايسة.. الدنيا هايصة كدا كدا"، بحسب تقرير لصحيفة "اليوم السابع"، ولم يمكن لـCNN بالعربية التأكد من مصداقية نصريحات شرابي بشكل مستقل.

وأثار التعليق المنسوب لمرسي، والذي استخدم فيه كلمات من أغنية "بشرة خير"، والتي أُنتجت خصيصاً لدعم الرئيس الحالي، عبدالفتاح السيسي، موجة من الانتقادات والسخرية، حذر البعض من أنها ربما تحمل "رسالة مشفرة" إلى أنصار جماعة الإخوان، لتنفيذ أعمال عنف في السويس.

إلا أن مدير أمن السويس أكد أن "قوات الشرطة في حالة يقظة، والوضع الأمني مستقر"، وقال إنه تم ضبط العديد من العناصر التابعة لجماعة "الإخوان الإرهابية" خلال الأيام الماضية، تنفيذاً لقرارات النيابة العامة بضبطهم وإحضارهم لارتكابهم أعمال عنف، بحسب موقع "أخبار مصر."

إلى ذلك، ضربت موجة جديدة من التفجيرات عدداً من المحافظات الجمعة، استهدف أحدها الخط الحديدي لقطارات بين العاصمة المصرية القاهرة ومدينة "طنطا" بمحافظة الغربية، عند مدينة "أشمون" بمحافظة المنوفية، ولم ترد أي أنباء، حتى اللحظة، عن سقوط ضحايا نتيجة الانفجار.

ولفتت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إلى أن "خبراء المفرقعات" تمكنوا من إبطال قنبلة بدائية الصنع، زرعها مجهولون خلف استراحات الضباط بمدينة "السادات"، ضمن محافظة المنوفية أيضاً، وقامت قوات الأمن بتمشيط المنطقة، ولم يتم العثور على أي قنابل أخرى.

وفي الإسكندرية، أصيب أمين شرطة من إدارة الحماية المدنية، أثناء قيامه بتفكيك قنبلة وضعها مجهولون في أحد الشوارع بمنطقة "سيدي جابر"، فيما انفجرت عبوة ناسفة أخرى في إحدى الحدائق العامة بمنطقة "العطارين"، ولم يسفر الانفجار عن وقوع أي إصابات أو تلفيات.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"مصر.. موجة تفجيرات جديدة وتشديد أمني بالقناة وتعليق منسوب لمرسي عن السوايسة والدنيا هايصة","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2015/02/06","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}