أمريكا.. وزيرا الدفاع والخارجية ورئيس أركان الجيش أمام النواب لدعم طلب أوباما التفويض لاستخدام القوة في التصدي لداعش

الشرق الأوسط
نشر
أمريكا.. وزيرا الدفاع والخارجية ورئيس أركان الجيش أمام النواب لدعم طلب أوباما التفويض لاستخدام القوة في التصدي لداعش

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—مثل كل من وزيري الخارجية والدفاع الأمريكي، إلى جانب رئيس أركان الجيش الأمريكي أمام لجنة الشؤون الخارجية التابعة لمجلس النواب الأمريكي، لمناقشة طلب الرئيس، باراك أوباما، باستخدام القوة في التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف ب،"داعش."

وقال وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر: "إن التفويض باستخدام القوة سيغطي مجموعات تحارب مع تنظيم الدولة أو موالية له وتهدد أمريكا،" موضحا "أن الإعلان عن البيعة لداعش ليس كاف ولكن يجب أن تكون المجموعة مرتبطة بتنظيم الدولة وأن تشكل تهديدا لأمريكا."

وتابع: "أطلب من الجميع الأخذ بالتهديدات التي يشكلها داعش بصورة جدية كما يأخذها الرئيس باراك أوباما،" لافتا إلى أن "تنظيم داعش له القدرة على التوسع والتطور من خلال ضم جماعات أخرى لصفوفه."

من جهته مارتن ديمبسي، رئيس أركان الجيش: "إن تنظيم داعش لا يمكنه التنقل بين العراق وسوريا بحرية الآن.. ننسق مع نظرائنا الأتراك للتوصل لاتفاق وفرض منطقة حظر للطيران في سوريا..

وبدوره قال وير الخارجية الأمريكي، جون كيري: "إن الدول في المنطقة تؤيد أمريكا في موقفها من النووي الإيران.. جلس معي وزير الخارجية السعودي وعبر لي عن دعمه لما نقوم به وكذلك دول أخرى أيضا."

نشر