قاض تونسي يمنع بث شهادات حول "هجوم المتحف" في برنامج "لا باس" التلفزيوني

الشرق الأوسط
نشر
قاض تونسي يمنع بث شهادات حول "هجوم المتحف" في برنامج "لا باس" التلفزيوني
رجل أمن تونسي يقف أمام متحف باردو الوطني، 19 مارس، آذار 2015

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)-- منعت السلطات القضائية في تونس برنامجا تلفزيونيا من بث مقاطع لشهادات حول الهجوم الذي تعرض له متحف باردو الأربعاء الماضي، وخلف 23 قتيلا و 47 جريحا، في الوقت الذي أعلنت السلطات الأمنية عن اعتقال شاب يعمل على تجنيد عناصر للقتال في سوريا، بحسب الإذاعة التونسية.

وأصدر قاضي التحقيق في ملف قضية باردو السبت، قراراً "بمنع بث جزء من برنامج لاباس  في الحلقة التي من المبرمج أن يتم بثها مساء اليوم (السبت)على القناة الخاصة  الحوار التونسي" ونقلت الإذاعة تصريحا لوكالة أنباء تونس أفريقيا الرسمية، عن الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس سفيان السليطي، قال فيه "بأن هذا الجزء يتعلق بروايات لشاهدي عيان عن الهجوم الإرهابي."

وقال السليطي أن "نشر هذا الجزء من حصة البرنامج من شأنه أن يمس من سير التحقيق مشيرا إلى أنه تم استدعاء الممثل القانوني للقناة وتسليمه وثيقة القرار الذي قال  إنه ملزم" وأشار إلى السرية المطلقة التي تجري فيها التحقيقات "بخصوص العملية الإرهابية بمتحف باردو" بهدف تحقيق النجاعة والوصول الى نتائج.

من جهتة ثانية، أعلنت مصادر أمنية تونسية عن تمكن الوحدات الامنية و الفرق المختصة في مدينة جرجيس من القبض على شاب محسوب على تيار سلفي متشدد، قالت إنه "يعمل على استقطاب الشباب و استدراجهم للتحول الى سوريا" بحسب ما ذكرت الإذاعة الرسمية، التي اشارت أيضا إلى أنه "تم ايضا حجز مجموعة من الوثائق التي كانت لديه و التي تحث على الجهاد".

نشر