طائرات التحالف تقصف تكريت للمرة الأولى بطلب ومشاركة عراقية ومقتل 30 من عناصر "داعش"

الشرق الأوسط
نشر
طائرات التحالف تقصف تكريت للمرة الأولى بطلب ومشاركة عراقية ومقتل 30 من عناصر "داعش"
مقاتلون شيعة تابعون للحكومة العراقية يطلقون صاروخا باتجاه مواقع لداعش في وسط مدينة تكريت

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بدأت القوات الأمنية العراقية وقوات الحشد الشعبي باستئناف القصف على مواقع تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين، بعد 10 أيام من وقف تقدمها باتجاه المدينة، بحسب ما أفاد مصدر أمني، وجاء استئناف العمليات من الإعلان في بغداد عن شن طيران التحالف غارات على مواقع التنظيم في تكريت.

وكانت القوات العراقية الأمنية وقوات الحشد الشعبي قالت بأنها أوقفت تقدمها "حفاظا على أرواح المدنيين والبنى التحتية بعد تحصن داعش فيها" بحسب ما أفاد المصدر الأمني ذاته لشبكة الإعلام العراقي، مشيرا إلى أن "نحو 30 إرهابيا قتلوا في القصف."

وذكر مصدر أمني مطلع للشبكة في وقت سابق، أن طائرات التحالف الدولي قامت بشن غارات على مواقع داعش في تكريت "في أول مشاركة للتحالف بناءً على طلب عراقي." وذكر المصدر ان "القصف كان عنيفاً وشارك فيه طيران الجيش العراقي". ورجح استمرار الغارات خلال الـ 48 ساعة المقبلة، وسيكون هناك طلعات لمراقبة تحركات التنظيم.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الذي يتولى أيضا قيادة القوات المسلحة بحكم منصبه أعلن في كلمة مساء الأربعاء، "بدء مرحلة الفصل الأخير من عملية تحرير محافظة صلاح الدين، وأن ساعة الصفر دقت لتحرير تكريت." وأضاف بأنه " لا مكان لداعش في العراق وسنهزمهم في الأنبار والموصل وأينما كانوا." على حد قوله.

نشر