إياد مدني: زيارة القدس "تطبيع" مع الأقصى والمقدسيين وإخواننا في "الأراضي المحتلة"

الشرق الأوسط
نشر
إياد مدني: زيارة القدس "تطبيع" مع الأقصى والمقدسيين وإخواننا في "الأراضي المحتلة"
الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي إياد مدني، خلال زيارته إلى القدس 5 يناير/ كانون الثاني 2015

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)-- حث أمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد مدني، المسلمين على زيارة مدينة القدس ومقدساتها، معتبرا أن مثل هذه الزيارة التي أقرها مجمع الفقه الإسلامي ورغب فيها، تكمل منظومة زيارة المساجد الثلاثة، التي تشد إليها الرحال، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء السعودية.

وقال مدني في افتتاح أعمال لجنة الشؤون الإسلامية والاقتصادية والثقافية التابعة للمنظمة، في مقرها بمدينة جدة السعودية، "إن قرار مجمع الفقه الإسلامي الذي رغب بزيارة القدس "يشجعنا جميعا لحث الشعوب الإسلامية على زيارة القدس عبر برامج منظمة تشترك فيها المكاتب السياحية المعنية في الأردن وفلسطين، وربط ذلك ببرامج زيارة الحرمين الشريفين لتكتمل منظومة زيارة المساجد الثلاثة التي تشد إليها الرحال حسب التوجيه النبوي الكريم".

وردا على المنتقدين قال مدني "إذا كان البعض يرون في زيارة القدس تطبيعا، فإنه تطبيع مع المسجد الأقصى ومع القدس الشرقية ومع المقدسيين، ومع إخواننا في الأرض المحتلة".

وتطرق مدني إلى التطورات التي شهدتها الأجهزة المتفرعة لمنظمة التعاون الإسلامي، مبرزا جهود مجمع الفقه الإسلامي الدولي، في الموضوعات التي عالجتها الدورة الثانية والعشرين للمجمع التي انعقدت في الكويت خلال الفترة من 22-25 مارس/ أذار 2015، والتي من أبرزها " بيان الأحكام الشرعية للجهاد بمختلف أشكاله، وحقوق المواطنين غير المسلمين وواجباتهم، إلى جانب موضوع تكفير المسلم، أسبابه وعلاجه، وموضوع زيارة القدس الشريف وحكمها الشرعي" .

نشر