الأمير طلال بن عبدالعزيز ينفي تصريحات منتقدة لعاصفة الحزم والطيارين السعوديين ويعد بتحرك قانوني ضد مزوريها

الشرق الأوسط
نشر
الأمير طلال بن عبدالعزيز ينفي تصريحات منتقدة لعاصفة الحزم والطيارين السعوديين ويعد بتحرك قانوني ضد مزوريها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- نفي الأمير السعودي طلال بن عبدالعزيز، والد الأمير الوليد والأخ غير الشقيق للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، ما نسبته إليه مواقع إخبارية من انتقادات لعملية عاصفة الحزم، مؤكدا نيته مقاضاة القناة التي نسبت التصريحات له.

وقال الأمير طلال المعروف بمواقفه السياسية الجريئة في المملكة، عبر بيان نشره في حسابه الرسمي بموقع فيسبوك إنه اطلع على نسب إليه من تصريح عبر قناة ألمانية، واصفا إياه بأنه "تصريح مزعوم يتعلق بعملية عاصفة الحزم" مضيفا أن الخبر "تعرض لأبنائنا الطيارين البواسل الذين يؤدون واجباً مقدساً دفاعاً عن قيم الحق والعدالة."

وتابع الأمير بالقول: "إننا بكل وضوح نعلن بأن ما نُسب الينا غير صحيح بتاتاً، وعارٍ عن الصحة ويتنافى مع المعايير الصحافية الدولية والأخلاقية الإنسانية" واعدا باتخاذ "الإجراء القانوني المناسب" ضد القناة التي عمدت إلى نشر الخبر تحت مظلة القضاء الألماني "لوقف أي ممارسات غير مسؤولة تنطلق من أجندات غير أخلاقية."

وتحمل التقارير التي نفى الأمير طلال صحتها انتقادات للعملية وللطيارين المشاركين فيها، وتحذيرات من قدرة القوات الإيرانية على تدمير البنية التحتية والقوة العسكرية السعودية، وقد سارعت العديد من المواقع المقربة من إيران إلى تناقل التصريح.

نشر