البحرية الإيرانية تدخل "باب المندب" وعمليات "شد وجذب" مع سفن وطائرات غربية بخليج عدن

الشرق الأوسط
نشر
البحرية الإيرانية تدخل "باب المندب" وعمليات "شد وجذب" مع سفن وطائرات غربية بخليج عدن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أكدت إيران دخول مجموعة من سفنها الحربية إلى مضيق "باب المندب"، في المدخل الجنوبي للبحر الأحمر الأحد، وكشفت عن توجيه تحذيرات لعدد من السفن والطائرات الحربية الأمريكية والفرنسية، حاولت الاقتراب من السفن الإيرانية أثناء إبحارها في خليج عدن.

وذكرت وكالة "فارس" للأنباء، المقربة من الحرس الثوري الإيراني، أن مجموعة السفن الحربية الـ34، المؤلفة من المدمرة "البرز"، والفرقاطة اللوجستية "بوشهر"، وجهت تحذيرات لسفن وطائرات حربية أمريكية وفرنسية، بعد اقترابها إلى السفن الإيرانية لمسافة أقل من خمسة أميال.

وأشارت الوكالة شبه الرسمية إلى أن السفن والطائرات الأمريكية والفرنسية "تراجعت بعد أن تلقت التحذيرات من المجموعة، وقدمت الاعتذار لها، ومن ثم غيرت مسارها"، ولم يتسن لـCNN الحصول على تعليق من الجانبين الأمريكي والفرنسي بشأن ما ورد في تقرير الوكالة الإيرانية.

وكانت تقارير سابقة قد أشارت إلى قيام سفن حربية "أجنبية"، متواجدة في خليج عدن، بتوجيه تحذيرات إلى مجموعة السفن الإيرانية، وأجبرتها على الابتعاد عن السواحل اليمنية، إلا أن قائد القوة البحرية بالجيش الإيراني، الأدميرال حبيب الله سياري، نفى صحة تلك التقارير.

وقال المسؤول الإيراني إن تواجد سفن البحرية الإيرانية في خليج عدن "يأتي في إطار القوانين الدولية"، ولفت إلى أن تلك السفن المتواجدة في خليج عدن حالياً، ستستمر في مهمتها لغاية 22 يونيو/ حزيران القادم، ومن ثم ستعود إلى البلاد، ليتم إرسال المجموعة الـ25 بدلاً منها إلى نفس المنطقة.

وأشارت "فارس" إلى أن ما وصفته بـ"التحالف الغربي – العربي، الذي تم تشكيله للعدوان على اليمن، تقوم سفنهم الحربية بارتكاب جرائمها ضد الشعب اليمني في هذا السياق، ولا تعير أدنى اهتمام حتى لسفنهم التجارية، التي تتعرض لحوادث أو هجمات من قراصنة البحر، ولا تسرع إلى نجدتها."

وقال إن مجموعة البحرية الإيرانية 34 قامت قبل أيام بـ"إنقاذ سفينة تجارية أجنبية من براثن قراصنة البحر"، ولفتت إلى أن السفينة، التي لم تكشف عن جنسيتها، "وجهت نداءات استغاثة إلى دول التحالف مراراً، إلا أنها لم تسمع أي جواب منها، وبالتالي هرعت هذه المجموعة إلى نجدتها وإنقاذها."

وكانت سفن تابعة للبحرية الإيرانية قد قامت باعتراض سفينة شحن تجارية ترفع علم "جزر المارشال"، أثناء مرورها عبر مضيق "هرمز" أواخر أبريل/ نيسان الماضي، الأمر الذي دفع الولايات المتحدة إلى اتخاذ قرار بأن تقوم سفن البحرية الأمريكية بمرافقة كل سفينة ترفع العلم الأمريكي، عند مرورها بالمضيق.

نشر