السعودية ترحب بالدعوة لمؤتمر بجنيف حول اليمن وتدعو للضغط على الحوثيين لتنفيذ قرار مجلس الأمن 2216

الشرق الأوسط
نشر
السعودية ترحب بالدعوة لمؤتمر بجنيف حول اليمن وتدعو للضغط على الحوثيين لتنفيذ قرار مجلس الأمن 2216

دبي، الإمارات العربية السعودية (CNN)—رحبت المملكة العربية السعودية، الأربعاء، بدعوة الأمم المتحدة لعقد مؤتمر في جنيف لبحث الملف اليمني، داعية للضغط على جماعة الحوثي من أجل تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2216.

وقال مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة، عبدالله المعلمي، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية: "في حين تستمر المشاورات السياسية، يتوجب على المجتمع الدولي الضغط على الحوثيين وحلفائهم لتنفيذ قرار مجلس الأمن، ونأمل أن المؤتمر الذي سيعقد في جنيف سيبني على ما تأسس في اجتماع الرياض للتوصل إلى حل سياسي شامل في اليمن، وأن مثل هذه الحلول من الصعب التوصل إليها في وقت يستمر فيه الحوثيون في احتلال العاصمة والمناطق الأخرى."

وأضاف: "كنا نرغب بمزيد من الوقت لتسليم المساعدات الإنسانية ولكن بسبب إساءة استخدام الحوثيين وحلفائهم واعتداءاتهم المستمرة في عدن والمدن الأخرى واستمرارهم في استهداف المدن السعودية نجران وجيزان بـ74 هجوما أدت لوقوع إصابات بين المدنيين السعوديين، واستمرارهم في تحريك أنظمة الصواريخ وقطع الأسلحة إلى مناطق قريبة من الحدود السعودية، وكل ذلك انتهاك صارخ وواضح لقرار مجلس الأمن رقم 2216 والذي لم يقروا به حتى الآن."

وتابع قائلا: "سعدنا كذلك بالتطور الذي أحرز في مؤتمر الرياض الذي عقد مؤخراً وسوف يكون أساساً لأي محادثات مستقبلية في جنيف،" معربا عن اعتقاده بأنه تم تحقيق تطور كبير في توصيل المساعدات الإنسانية إلى الشعب اليمني.

نشر