مقتل سعوديين بقصف على عسير وجازان.. ورسالة من الحوثي لليمنيين في "عيد الجمهورية"

الشرق الأوسط
نشر
مقتل سعوديين بقصف على عسير وجازان.. ورسالة من الحوثي لليمنيين في "عيد الجمهورية"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أكدت السلطات السعودية الجمعة، سقوط قتيلين على الأقل، أحدهما طفل، وجرح ستة آخرين، نصفهم من الأطفال، جراء سقوط قذائف تم إطلاقها من الأراضي اليمنية، في الوقت الذي وجهت فيه جماعة "الحوثيين"، التي تسيطر على السلطة في صنعاء، رسالة إلى "الشعب اليمني"، بمناسبة "عيد الجمهورية."

وذكرت مديرية الدفاع المدني بمنطقة "عسير"، جنوبي السعودية، في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع "تويتر"، أن قرية "الحصن"، في محافظة "ظهران الجنوب"، تعرضت لقصف بـ"مقذوفات عسكرية" من الأراضي اليمنية، تسببت بمقتل مواطن، وإصابة ثلاثة آخرين، أحدهم سعودي، ومقيمين لم تكشف عن جنسيتيهما.

وفي وقت لاحق بعد ظهر الجمعة، أكدت مديرية الدفاع المدني بمنطقة "جازان"، تعرض أحياء سكنية في عدد من القرى الحدودية بمحافظة "الطوال"، لسقوط "مقذوفات عسكرية"، تم إطلاقها من الأراضي اليمنية، وقالت إن القصف أسفر عن وفاة طفل، وإصابة ثلاثة أطفال آخرين.

من جانبها، أصدرت "اللجنة الثورية العليا"، التي قامت جماعة الحوثي، المدعومة من إيران، بتشكيلها بموجب إعلان دستوري أصدرته عقب سيطرتها على السلطة في العاصمة اليمنية، بياناً الجمعة، بمناسبة "العيد الـ25 للجمهورية اليمنية"، توعدت فيه بـ"دحر" ما وصفته بـ"العدوان السعودي – الأمريكي."

ونقلت وكالة "سبأ" للأنباء، التي تديرها جماعة "الحوثي"، عن البيان، أن "اللجنة الثورية العليا" قدمت التهنئة لـ"الشعب اليمني الباسل والصابر والصامد والثابت في وجه العدوان، بالعيد الـ25 للجمهورية اليمنية"، والذي يوافق 22 مايو/ أيار من كل عام.

وأكدت أن "الشعب اليمني سيدحر العدوان، وسيمضي في الدفاع عن أمنه ووحدته واستقراره.. وسيكون الصمود هو عنوان المرحلة"، كما أعلنت عن قرارها بمنح كل من أمضى 25 عاماً في خدمة القوات المسلحة والأمن "نوط اليوبيل الفضي لذكرى الوحدة اليمنية."

وخاطبت الجماعة الشيعية، التي توجد غالبية معاقلها في المناطق الشمالية، اليمنيين في المناطق الجنوبية، لافتة إلى دورهم "البارز في تحقيق الوحدة اليمنية" عام 1990، داعيةً إياهم إلى الوقوف أمام "العدوان الغاشم بكل صلفه وجبروته"، بحسب ما جاء في البيان.

نشر