نصرالله يكرر مهاجمة الرياض: السعودية لا تطيق وجود بلد بجوارها ينتخب شعبه قادته دون عائلة ملكية

الشرق الأوسط
نشر
نصرالله يكرر مهاجمة الرياض: السعودية لا تطيق وجود بلد بجوارها ينتخب شعبه قادته دون عائلة ملكية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كرر أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصرالله، مهاجمة السعودية في رسالة مصورة وجهها إلى كبار الأستاذة في مدراس التعليم الدينية الشيعية "الحوزات" في مدينة قم الإيرانية، معتبرا أن اليمن يتعرض لـ"جرائم قل نظيرها في التاريخ" واتهم الرياض بمعاداة اليمن "كما تعادي إيران" بسبب وجود ما اعتبرها انتخابات و"إسلام حقيقي."

وزعم نصرالله أن ما وصفها بـ"جرائم آل سعود في اليمن" قد "قل نظيرها في التاريخ" مضيفا: "هكذا جرائم تصدر فقط من نظام ديكتاتوري وظالم" وذلك في رسالة مصورة وجهها إلى اجتماع "كبار أساتذة بحث الخارج بالحوزة العلمية في مدينة قم" دعما لشعب اليمن" على حد تعبيره.

وقال نصر الله إن السعودية "تتظاهر بالإسلام ولا تريد الاعتراف باستقلال وسيادة الشعب اليمني" داعيا من وصفهم بـ"علماء الاسلام والصالحين والأخيار" للقيام بواجبهم تجاه الشعب اليمني "حتى تحقيقه النصر أمام الحكومات الظالمة" مضيفا: "مما ببعث على الأسف مواقف بعض علماء العالم الإسلامي والمؤسسات الدينية إزاء العدوان الهمجي."

وتابع أمين عام حزب الله اللبناني، الذي يقاتل منذ سنوات في سوريا إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد في حرب أدت وفقا لتقديرات دولية إلى سقوط قرابة 300 ألف قتيل، باتهام الرياض باستغلال "إمكاناتها الإعلامية" لإظهار نفسها "بمظهر المظلوم" عبر "ادعاء ابعاد الخطر عن الحرمين الشريفين."

ونقلت وكالة "تسنيم" الإيرانية الرسمية عن نصرالله قوله في رسالته: "مشكلة السعودية مع اليمن هي نفس مشكلتها مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية منذ تأسيسها على يد الإمام الخميني الراحل، إذ أن السعودية لا تطيق وجود بلد بجوارها ينتخب الشعب وبإرادة حرة قادته، بلد مقاليد الأمور فيه ليست حكرا على عائلة ملكية.. بلد يحكم باسم الإسلام الحقيقي."

وختم نصرالله كلمته التي خصصها بالكامل هذه المرة للحديث عن الموضوع اليمني بالقول إن ما وصفه بـ"العدوان على اليمن" سيرسم خريطة جديدة و"صورة مستقبلية للمنطقة" على حد قوله.

نشر