3 إيرانيين بين قتلى مسجد الإمام الصادق بالكويت واعتقال مالك السيارة التي استقلها الانتحاري

الشرق الأوسط
نشر
3 إيرانيين بين قتلى مسجد الإمام الصادق بالكويت واعتقال مالك السيارة التي استقلها الانتحاري

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت إيران مقتل 3 من رعاياها في الهجوم على مسجد للشيعة بالكويت، فيما أعلنت وزارة الداخلية الكويتية أنها تمكنت من العثور على السيارة التي استقلها الإرهابي إلى مسجد الإمام الصادق، الذي فجر فيه نفسه الجمعة خلال أداء المصلين الصلاة في المسجد، ما أدى إلى مقتل 27 شخصا وإصابة 227 آخرين بجروح، بحسب ما ذكرت وكالة الانباء الكويتية.

وذكرت الوكالة أنه تم القاء القبض على مالك السيارة، فيما لا يزال البحث جاريا عن السائق الذي فر عقب التفجير، ونقلت عن بيان صحافي لوزارة الداخلية أن السيارة هي صالون يابانية الصنع.

وأكد نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي، وزير الداخلية محمد الخالد الصباح ان الوزارة بكافة أجهزتها لن يرتاح لها بال ولن تأل جهدا حتى تتوصل الى الجناة في حادث انفجار مسجد الامام الصادق ومن يقف وراءهم وملاحقتهم وضبطهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع "جراء ما ارتكبته ايديهم الاثمة من عمل ارهابي خسيس وجبان".

وقال الوزير خلال تصريح نقلته عنه وكالة الأنباء الكويتية خلال زيارته للمصابين في الانفجار الجمعة إننا بلحمتنا الوطنية وبتكاتفنا سنفوت الفرص على من يريد العبث بأمننا مضيفا أن رجال الأمن يعملون على مدار الساعة للحفاظ على من الوطن وسلامة مواطنيه. ودعا المواطنين إلى عدم الانسياق وراء الشائعات.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية إن عدد الضحايا الإيرانيين في الهجوم على جامع الإمام الصادق في العاصمة الكويتية بلغ 3 قتلى و 5 جرحى.

ونقلت الوكالة عن وزارة الصحة الكويتية أسماء المصابين والجرحى، الذين تتابع السفارة الإيرانية مسألة نقل جثامين القتلى إلى إيران، والاهتمام بالجرحى والمصابين الذين يتلقون العلاج في المستشفيات الكويتية.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية مرضية أفخم أعلنت في وقت سابقا عن وجود قتيلين إيرانيين بين الضحايا.

نشر