روحاني: لا نفرق بين الشيعة والسنة.. ندافع عن دهوك والسليمانية ولولا إيران لسقطت أربيل وبغداد بأيدي الإرهابيين

الشرق الأوسط
نشر
روحاني: لا نفرق بين الشيعة والسنة.. ندافع عن دهوك والسليمانية ولولا إيران لسقطت أربيل وبغداد بأيدي الإرهابيين

طهران، إيران (CNN)—قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن بلاده كانت السبب الذي حال دون سقوط العاصمة العراقية، بغداد وأربيل بأيدي الإرهابيين، لافتا إلى أن طهران ستطهر العراق من هؤلاء الإرهابيين.

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية، شبه الرسمية على لسان روحاني، قوله: "بفضل صمود وثبات الشعب الايراني تعتبر ايران اليوم الدولة الاكثر امنا واستقرارا في المنطقة وهي لا تدافع عن كردستان فقط بل عن بغداد واربيل ايضا.. لو لم تكن الجمهورية الاسلامية الايرانية لكانت اربيل وبغداد اليوم بيد الارهابيين، والشعب الايراني داعم لجميع الشعوب المظلومة في العالم."

وتابع قائلا: "إننا وكما ندافع عن سنندج ندافع ايضا عن دهوك والسليمانية، وان شعبنا يدعم المظلومين والابرياء اينما تعرضوا فيه للعدوان.. سنطهر العراق من دنس الارهابيين بحول الله وقوته في ظل الوحدة والتلاحم الوطني لأننا شعب عظيم تمكنا من حل اعقد واهم القضايا السياسية اي القضية النووية عند طاولة المفاوضات."

وأضاف الرئيس الإيراني: "الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تفرّق بين الشيعة والسنة، إن الشيعة والسنة اخوة ومتوحدون ونحن جميع اتباع القرآن الكريم الذي يؤكد على الاخوة والمساواة بيننا.. من يفرّق بين الشيعة والسنة والكرد والفرس والاتراك والبلوج والعرب، مخطئ فنحن جميعا أمة واحدة ونقف موحدين ومتلاحمين امام الاعداء."

نشر