نصرالله: ما يجري بالقدس مخيف.. وحاخامات تؤكد أن المسيح سيأتي من الأرض لا من السماء وسيهدم المسجد.. وإذا هدم نتنياهو الأقصى فهو المسيح

الشرق الأوسط
نشر
نصرالله: ما يجري بالقدس مخيف.. وحاخامات تؤكد أن المسيح سيأتي من الأرض لا من السماء وسيهدم المسجد.. وإذا هدم نتنياهو الأقصى فهو المسيح
صورة ارشيفية لنصرالله

بيروت، لبنان (CNN)—قال حسن، نصرالله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، إن هناك أضرارا حقيقية قد لحقت بما وصفها بالمقاومة خلال السنوات الأخيرة نظرا لما تشهده المنطقة، لافتا إلى وجود خطر حقيقي على الأقصى.

وأوضح نصرالله في كلمة بقها تلفزيون المنار التابع للحزب: "ما يجري في الاقصى مخيف، وبعض الحاخامات يقول اليوم إن ’المسيح لن يأتي من السماء بل من الارض، ومن يهدم المسجد الاقصى هو المسيح واذا هدم نتانياهو الاقصى فهو المسيح‘" على حد تعبيره.

وتابع نصرالله قائلا: "أخطر الخسائر هي خروج فلسطين من دائرة الاهتمام الدولي والاسلامي، والعالم مشغول في مكان مختلف عن فلسطين، والمحزن في هذا الامر خروجها من اهتمامات الشعوب وهذا الموضوع ادى الى عزلة الشعب الفلسطيني او شبه عزلة، واعطى فرصة تاريخية للعدو ان ينفذ مخططاته بغفلة من العالم، وتجويع وترهيب الفلسطينيين، وصولا الى ما يتعرض له الاقصى في هذه الأيام."

وحول المقاومة قال نصرالله: "في السنوات الاخيرة لحقت اضرار حقيقية بمشروع المقاومة جراء احداث المنطقة، وعاد المشروع الصهيوني يحقق انجازات بعد مرحلة تراجع وهزائم، وما نحتاجه على مستوى الدراسة أن يجلس اهل هذه القضية ويتم احصاء الخسائر والاضرار جراء تطورات المنطقة، وثانيا إقامة دراسة لمعرفة انجازات الاسرائيلي او ما تحقق له من انجازات دون عناء منه". 

نشر