السعودية.. 15 قتيلاً بتفجير استهدف مصلين من "قوات الطوارئ" تبناه "داعش"

الشرق الأوسط
نشر
السعودية.. 15 قتيلاً بتفجير استهدف مصلين من "قوات الطوارئ" تبناه "داعش"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية"، عبر عدد من الصفحات الموالية له على مواقع التواصل الاجتماعي، مسؤوليته عن التفجير الذي استهدف مسجداً لقوات الطوارئ في جنوب غرب السعودية، وقت صلاة الظهر الخميس.

وجاء في بيان منسوب للتنظيم المتشدد المعروف باسم "داعش"، لم يمكن لـCNN التأكد من مصداقيته بشكل مستقل، أن قوات الطوارئ، التي وصفها بـ"صرح من صروح الردة"، تقوم بدور كبير في تعذيب أنصار التنظيم في المملكة.

وذكرت وزارة الداخلية السعودية أن التفجير الذي استهدف مسجداً لقوات الطوارئ في "أبها"، ضمن منطقة "عسير"، وقت صلاة الظهر، أسفر عن سقوط 15 قتيلاً على الأقل، بينهم 12 من العسكريين، وثلاثة من العاملين بالموقع.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية قوله إنه "أثناء قيام مجموعة من منسوبي قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة عسير، بأداء صلاة الظهر جماعة في مسجد مقر القوات، حدث تفجير في جموع المصلين".

ولفت المتحدث الأمني إلى أن التفجير أسفر عن إصابة نحو تسعة آخرين، بينهم "إصابات بالغة"، وأضاف أنه تم العثور على "أشلاء" يُعتقد أنها ناتجة عن تفجير بحزام ناسف، وأكد أن الحادث لايزال محل متابعة الجهات الأمنية المختصة.

وشهدت السعودية، في مايو/ أيار من العام الجاري، تفجيرين استهدفا مسجدين للشيعة، هما مسجد "الإمام علي بن أبي طالب" بالقطيف، حيث أسفر عن مقتل 21 شخصاً، ومسجد "الإمام الحسين" في الدمام، والذي أسفر عن مقتل 4 أشخاص.

نشر