هدنة لمدة 48 ساعة بين حزب الله ومعارضين سوريين في الزبداني وبلدتين شيعيتين

الشرق الأوسط
نشر
هدنة لمدة 48 ساعة بين حزب الله ومعارضين سوريين في الزبداني وبلدتين شيعيتين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- دخلت هدنة لمدة 48 ساعة، بين قوات معارضة سورية و"حزب الله" اللبناني الموالي لنظام الرئيس بشار الأسد، حيز التنفيذ، صباح الأربعاء، في 3 مناطق سورية، وفق ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان، وأكدته قناة "المنار" التابعة لحزب الله.

وبدأ وقف إطلاق النار في السادسة صباحا بتوقيت سوريا (الثالثة بتوقيت جرينتش) في مدينة الزبداني التي تسيطر عليها قوات معارضة سورية، قرب الحدود اللبنانية، وبلدتي كفريا والفوعه الشيعيتين في محافظة إدلب.

وقادت المفاوضات من جانب قوات المعارضة حركة "أحرار الشام الإسلامية" حليفة "جبهة النصرة" التابعة لتنظيم "القاعدة" في سوريا، التي تقاتل ضمن "جيش الفتح" ضد عناصر حزب الله الذين يقاتلون بجانب قوات الأسد.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن إن "الاتفاق وقعه مقاتلون من تنظيم أحرار الشام ومقاتلون محليون من جهة وحزب الله من جهة أخرى".

وأضاف أن مفاوضات تجري من أجل انسحاب مقاتلي المعارضة من الزبداني وكذلك رفع الحصار عن الفوعه وكفريا وإرسال المساعدات الغذائية حيث يخضع آلاف الأشخاص لحصار قوات المعارضة.

وأكدت قناة المنار التابعة لحزب الله اللبناني أن وقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ ومدته 48 ساعة. وأضافت أن "الهدنة تأتي بعد تقدم المقاومة والجيش السوري في الزبداني ووصولهما إلى وسط المدينة". وشيع حزب الله، الثلاثاء، قتلى من عناصره سقطوا في معارك الزبداني، بينهم القيادي الميداني علي منانا. 

نشر