السعودية تعلن إعدام 2 من تشاد لإدانتهما بالانضمام للقاعدة وقتل فرنسي في 2004

الشرق الأوسط
نشر
السعودية تعلن إعدام 2 من تشاد لإدانتهما بالانضمام للقاعدة وقتل فرنسي في 2004

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت وزارة الداخلية السعودية، الخميس، تنفيذ حكم الإعدام في رجلين من تشاد لإدانتهما في قتل فرنسي بالمملكة عام 2004.

وذكرت الوزارة، في بيان، أنه تم تنفيذ "حكم القتل تعزيراً" بحق عيسى صالح حسن بركاج، واسحاق عيسى أحمد شاكيلا، تشاديي الجنسية، بمحافظة جدة بمنطقة مكة المكرمة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

وأضافت الوزارة أنها تعلن عن ذلك "لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على استتباب الأمن، وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين ويسفك دماءهم أو يسلب أموالهم، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره".

وأوضحت الوزارة أن بركاج وشاكيلا "انضما إلى خلية إرهابية داخل البلاد تابعة لتنظيم القاعدة، تعتنق المنهج التكفيري المخالف للكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة وتعمل على رصد ومتابعة المستأمنين والمعاهدين وإطلاق النار عليهم".

وأضافت أنهما قاما "برصد ومتابعة أحد المستأمنين ويدعى لورنت باريو، فرنسي الجنسية، وإطلاق النار عليه من سلاح رشاش تسبب في قتله بناء على معتقد فاسد باستباحة دماء المستأمنين والمعاهدين والشروع في اغتيال بعض المسؤولين الأجانب داخل المملكة".

وتابعت أنه "صدر بحقهما صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليهما شرعاً والحكم بقتلهما تعزيراً، وصدق الحكم من محكمة الاستئناف المختصة، ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرّر شرعا، وصدق من مرجعه، بحق الجانيين المذكورين".

وشهدت السعودية مؤخرا هجمات كان آخرها تفجير مسجد الطوارئ في منطقة عسير، في 6 أغسطس/آب، والذي أسفر عن مقتل 15 شخصا بينهم 12 من الجنود. 

نشر