إسرائيل تحذر الأمم المتحدة من رفع "العلم الفلسطيني" بمدخل مقرها في نيويورك

الشرق الأوسط
نشر
إسرائيل تحذر الأمم المتحدة من رفع "العلم الفلسطيني" بمدخل مقرها في نيويورك

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- وجهت إسرائيل تحذيراً إلى الأمم المتحدة الثلاثاء، من إقدام المنظمة الدولية على رفع "العلم الفلسطيني" ضمن أعلام الدول الأعضاء بالمنظمة، على مدخل مقرها في مدينة نيويورك الأمريكية.

ودعا مندوب اسرائيل لدى الامم المتحدة، رون بروس-أور، الامين العام للمنظمة الدولية، بان كي مون، وكذلك رئيس الجمعية العامة، سام كوتيسا، إلى رفض ما وصفها بـ"المبادرة الفلسطينية"، لنصب العلم الفلسطيني في مدخل المنظمة.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن السفير بروس-أور قوله إن "الفلسطينيين يقومون مرة اخرى بخطوات خالية من أي معنى في الامم المتحدة، بدلاً من اتخاذ قرارات حقيقية في المفاوضات مع إسرائيل"، محذراً المنظمة من "الرضوخ لسياسة القوة."

ومن المقرر أن يرفع كي مون إلى الجمعية العامة، خلال اجتماعها هذا الشهر، مشروع قرار تقدمت به عدة دول، من بينها مصر والسعودية والأردن، يطلب رفع علمي "دولة فلسطين" والفاتيكان إلى جانب أعلام الدول الـ193 الأعضاء بالمنظمة.

من جانبه، قال المراقب الدائم لـ"دولة فلسطين" لدى الأمم المتحدة، السفير رياض منصور، في بيان أوردته وكالة "وفا" للأنباء مساء الثلاثاء، إن مشروع القرار سيجري التصويت عليه خلال اجتماع الجمعية العامة في العاشر من سبتمبر/ أيلول الجاري.

واعتبر منصور أن "هذا الحدث يعتبر خطوة هامة على طريق استقلال دولة فلسطين، ويشكل حدثاً تاريخياً، حيث سترفع أعلام الدول المراقبة لأول مرة في تاريخ الأمم المتحدة منذ تأسيسها، كما أنه يشكل تدعيما لركائز دولة فلسطين في المحافل الدولي"، حسب قوله.

ولفت السفير الفلسطيني إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة "سينفذ هذا القرار"، أثناء تواجد رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، في نيويورك، لحضور الدورة الـ70 للجمعية العامة، كي يتسنى له المشاركة في مراسم رفع العلم الفلسطيني أمام مبنى الأمم المتحدة.

نشر