مصر.. محاكمة عسكرية لـ53 "إخوانياً" بقضية اغتيال ضابط شرطة

الشرق الأوسط
نشر
مصر.. محاكمة عسكرية لـ53 "إخوانياً" بقضية اغتيال ضابط شرطة

القاهرة، مصر (CNN)- قررت سلطات التحقيق المصرية السبت، إحالة 53 من قيادات وعناصر جماعة "الإخوان المسلمين" إلى القضاء العسكري، لمحاكمتهم بقضية اغتيال أحد ضباط الشرطة، بتهمة استهداف القضاء وأفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة والمنشآت العامة.

صدر قرار الإحالة عن النائب العام المساعد، المستشار علي عمران، القائم بأعمال النائب العام، في ختام التحقيقات التي باشرتها نيابة أمن الدولة العليا في قضية اغتيال العقيد وائل طاحون، وفق ما أورد موقع "أخبار مصر"، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط.

ولفت المصدر إلى أن التحقيقات كشفت عن "اضطلاع قيادات التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية ، وبالتنسيق مع بعض التيارات الدينية المتشددة، وبعض التيارات اليسارية، وتأسيسهم التحالف الداعم للجماعة الإرهابية، والمسمى بـ (التحالف الوطني لدعم الشرعية)، وصدور تكليفات من تلك القيادات إلى أعضاء ذلك التحالف الهاربين داخل البلاد وخارجها، بوضع مخطط لإشاعة الفوضى بالبلاد، ويقوم على استهداف مؤسسات الدولة وإرهاب القائمة عليها."

وأكدت التحقيقات، بحسب المصدر نفسه، أنه في إطار تنفيذ ذلك المخطط، فقد أسس المتهمون لجان عمليات نوعية على هيئة خلايا عنقودية مسلحة، تضم أعضاء من جماعة الإخوان وآخرين موالين لها، تتولى تنفيذ أعمال عدائية ضد القضاة وأفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة والمنشآت العامة، واستهداف المواطنين المعاونين للأجهزة الأمنية والمنشآت الخاصة.

نشر