بالصور.. لقطات لا تمحى من ذاكرة البشرية عن صنعاء المدمرة

الشرق الأوسط
نشر
بالصور.. لقطات لا تمحى من ذاكرة البشرية عن صنعاء المدمرة
10/10بالصور.. لقطات لا تمحى من ذاكرة البشرية عن صنعاء المدمرة

يعتبر فندق شيبا من الأماكن الآمنة نسبيا في صنعاء. يقول ميلوني: "هنا تبقى المنظمات العالمية والصحفيون لأن باقي المدينة هي تحت قصف جوي متواصل."

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- صنعاء، عاصمة اليمن، هي إحدى المدن المأهولة بالسكان منذ أكثر من 2500 عاما.

بأهميتها الدينية وهندستها المعمارية المميزة، وضعت المدينة على قائمة التراث العالمي لليونسكو إذ أنها تعتبر من قبل المؤرخين والعلماء مركزا للإسلام يضم 103 مساجد.

اليوم، وبعد آلاف السنين، أصبحت صنعاء أشبه بمقبرة لأشياء لم تعد موجودة بعد الآن، بعد تعرض المدينة لاعتداء وحشي من قبل الغارات الجوية والتفجيرات الانتحارية النابعة من صراع مرير بين الحوثيين وقوات التحالف التي تقودها السعودية، دمرت البنية التحتية لهذه المدينة التاريخية. 

وقد بدأ المصور لورينزو ميلوني بتوثيق دمار صنعاء في أبريل/نيسان، ليعرض في أعماله لقطات لا تمحى من ذاكرة البشرية لجثث وأشلاء وهياكل أبنية مدمرة. 

ووفقا للأمم المتحدة، لقى أكثر من 5400 شخص مصرعهم في اليمن في هذه الأحداث، دون ذكر المستشفيات المكتظة التي تنقصها الموارد والمستلزمات الطبية الأساسية. يقول ميلوني: "ليس لديهم أماكن لوضع الجثث... يضطرون إلى انتظار الأسرة للتعرف عليها، ولكن معظم الجثث هي عبارة عن أشلاء."

شاهدوا بعض الصور التي التقطها ميلوني أثناء وجوده في صنعاء في معرض الصور أعلاه. 

نشر