محقق روسي: طائرة "متروجيت" تحطمت قبل سقوطها على الأرض ومن المبكر اكتشاف الأسباب

الشرق الأوسط
نشر
محقق روسي: طائرة "متروجيت" تحطمت قبل سقوطها على الأرض ومن المبكر اكتشاف الأسباب

موسكو، روسيا (CNN)- أكد مسؤول روسي يشارك في التحقيقات الجارية حول تحطم طائرة شركة "متروجيت" في شبه جزيرة سيناء فجر السبت، أن الطائرة انشطرت إلى عدة أجزاء  قبل سقوطها على الأرض، إلا أنه شدد على أنه مازال من المبكر الحديث عن سبب تحطم الطائرة.

ونقلت وسائل إعلام روسية رسمية عن المدير التنفيذي لهيئة الطيران في رابطة الدول المستقلة، فيكتور سوروتشينكو، قوله إن "جسم الطائرة تحطم حدث في الجو، وتطايرت أجزاء الطائرة على مساحة كبيرة"، لافتاً إلى أن المساحة التي تناثر عليها الحطام تصل إلى 20 كيلومتر مربع.

وبحسب تلفزيون "روسيا اليوم"، فقد قام سوروتشينكو بتفقد موقع تحطم الطائرة الروسية "إيرباص A321"، التي سقطت في منطقة جبلية بوسط سيناء، وعلى متنها 224 شخصاً، لقوا حتفهم جميعاً، أثناء رحلتها من شرم الشيخ بجنوب سيناء، إلى مدينة سان بطرسبرغ بروسيا.

وبدأت لجنة تحقيق دولية، تضم خبراء مصريين وروس وفرنسيين وألمان، في تحليل بيانات الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة، اللذين أعلن وزير الطيران المدني المصري، حسام كمال، أن فريق التحقيق التابع للوزارة تمكن من انتشالهما في وقت سابق السبت.

وأكدت السلطات المصرية استخراج 187 جثة مكتملة لضحايا الطائرة، حتى الآن، بالإضافة إلى أشلاء مجهولة، تم سحب عينات منها لإجراء تحاليل الحمض النووي DNA، للتعرف على هوياتهم عن طريق مضاهاتها مع أقاربهم، الذين وصلوا إلى مصر للتعرف على ذويهم من الضحايا.

وذكر التلفزيون المصري، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن فريق من محققي النيابة العامة أجروا معاينة لموقع تحطم الطائرة الروسية، استغرقت أكثر من 5 ساعات، على مسافة 10 كيلومترات، تم خلالها مناظرة جثامين الركاب القتلى وحطام الطائرة.

نشر