السلطات اللبنانية: لم نتأكد حتى الآن من وجود انتحاري ثالث في هجوم الضاحية الجنوبية

الشرق الأوسط
نشر
السلطات اللبنانية: لم نتأكد حتى الآن من وجود انتحاري ثالث في هجوم الضاحية الجنوبية

بيروت، لبنان (CNN)-- قال المدعي العام اللبناني سمير حمود، الجمعة، إن هجوم الضاحية الجنوبية في بيروت "كان عملية مزدوجة، وهما تفجيران، ولم يثبت إلى الآن أن الانتحاريين كانوا ثلاثة والموضوع قيد المتابعة".

وأضاف حمود بعد تفقده مكان التفجيرين الانتحاريين في منطقة برج البراجنة بالضاحية الجنوبية: "المتفجرة الأولى كانت على دراجة وزنها 7 كيلوجرامات والثانية على الخصر ووزنها 2 كيلوجرام ونحن في طور الدراسة وتحديد نوعها".

من جانبه، قال مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر إن "المعلومات المتوافرة نتابعها من خلال المعطيات للتأكد ما إذا كان هناك انتحاري ثالث"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية.

وأضاف: "ما يبدو حتى الآن أنهما اثنان، وخلال ساعات ينتهي الكشف والتركيز يتم على الجهة التي أتى منها الانتحاريان ومن وراءهما ونركز على كل المعطيات لتبيان الحقائق".

وجاء ذلك بعد تردد أنباء عن مقتل انتحاري ثالث في مكان الهجوم قبل أن يقوم بتفجير الشحنة الناسفة التي كان يحملها. 

نشر