تونس تعلن تفكيك شبكة تكفيرية تزوّج الفتيات من "عناصر إرهابية" خارج البلاد

الشرق الأوسط
نشر
تونس تعلن تفكيك شبكة تكفيرية تزوّج الفتيات من "عناصر إرهابية" خارج البلاد

تونس(CNN)— اعتقلت السلطات التونسية أربعة عناصر في جهة بنزرت (شمال تونس)، قالت إنهم كانوا يعملون على استقطاب الفتيات وإرسالهن إلى بؤر التوتر، "بنية تزوجيهن للعناصر الإرهابية المتحصنة هناك".

وأشارت وزارة الداخلية في بلاغ لها إلى أن هذه العناصر الأربعة ينتمون إلى خلية تكفيرية تنشط في مجال استقطاب الشباب، لا سيما الفتيات التونسيات. وتعني وزارة الداخلية ببؤر التوتر، العراق وسوريا وليبيا، التي ينشط فيها تنظيم "داعش" بشكل كبير.

وتعد تونس أوّل بلد يصدّر المقاتلين إلى سوريا والعراق للانضمام إلى "داعش" وجبهة النصرة وغيرهما من الجماعات المقاتلة، وقد أفادت تقديرات منظمة "سوفان غروب" وهي شركة استشارات أمريكية، أن التونسيين يتزعمّون قائمة المقاتلين الأجانب هناك بـ6 آلاف مقاتل، متبوعين بالسعوديين بحوالي 2400 مقاتل.

وكان مفتي تونس، الشيخ عثمان بطيخ، قد أكد عام 2013 أن هناك تونسيات تم إرسالهن إلى سوريا من أجل "جهاد النكاح"، معطيًا رقم 16 فتاة تونسية تم التغرير بهن بنية تزويجهن أو تقديمهن لخدمات جنسية لمقاتلين ينتمون إلى "داعش"، بدعوى أن ذلك يدخل كذلك في قائمة الجهاد، بينما هو ""فساد أخلاقي وتربوي وبغاء"على حد قول عثمان بطيخ.

كما أعلنت وزيرة المرأة التونسية سميرة مرعي بداية هذا الشهر، أن 700 فتاة تونسية التحقن بجماعات جهادية في سوريا، متحدثة في تصريحات أمام نواب البرلمان التونسي أن تونس تعاني من توسيع الحاضنة الشعبية للإرهابيين، وأن الكثير من النساء التونسيات يقبعن في السجون المحلية على خلفية أحكام تتعلّق بالإرهاب.

نشر