الحرس الثوري الإيراني: أفرجنا عن البحارة الأمريكيين بعد اعتذارهم والتعهد بعدم تكرار انتهاك المياه الإقليمية

الشرق الأوسط
نشر
الحرس الثوري الإيراني: أفرجنا عن البحارة الأمريكيين بعد اعتذارهم والتعهد بعدم تكرار انتهاك المياه الإقليمية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلن الحرس الثوري الإيراني، الأربعاء، أنه أفرج عن البحارة الأمريكيين بعد تقديم اعتذارهم عما وصفه بـ "الدخول غير القانوني" للمياه الإقليمية الإيرانية، وتعهدهم بعدم تكرار ذلك.

وأفاد بيان للحرس الثوري أنه "تم التأكد بصورة قطعية بعدم وجود تعمد في دخول الزورقين الأمريكيين الحربيين بشكل غير مشروع إلى المياه الإقليمية الإيرانية في الخليج، وفق ما نقلته وكالة أنباء "فارس" الإيرانية شبه الرسمية.

بالفيديو: إيران تطلق سراح البحارة الأمريكيين وتطالب باعتذار عن "التجاوزات" 

وأضاف البيان أنه "مثلما جاء في البيانات السابقة فإنه حين توقيف الزورقين الأمريكيين كانت حاملة الطائرات الأمريكية (ترومان) وحاملة الطائرات الفرنسية (شارل ديغول) متواجدتين في المياه الدولية بالمنطقة وبالتزامن مع ذلك قامت حاملة الطائرات الأمريكية بتحركات انفعالية جوية وبحرية إلا أنه تم السيطرة على الوضع وإعادة الهدوء للمنطقة بفطنة القوة البحرية للحرس الثوري وإدارتها المقتدرة".

وتابع البيان أن "الزورقين الأمريكيين كانا يحملان أسلحة خفيفة وشبه ثقيلة. وبعد نقل البحارة المعتقلين إلى قاعدة القوة البحرية للحرس الثوري جرت التحقيقات اللازمة حول أسباب وكيفية دخولهم غير المشروع، وبالتزامن مع ذلك أجرى المسؤولون الأمريكيون اتصالات عديدة مع المسؤولين السياسيين الإيرانيين، واعتبروا إجراء الزورقين الحربيين غير متعمد ودعوا للإفراج عنهم".

وأوضح البيان أنه "بعد إجراء التحقيقات الفنية والعملانية وفي ضوء التعاطي مع المراجع السياسية والأمنية في البلاد وثبوت عدم وجود تعمد في قضية دخول الزورقين الحربيين الأمريكيين للمياه الإقليمية الايرانية وتقديمهم الاعتذار بهذا الصدد فقد تقرر الإفراج عنهم".

وأضاف البيان أن "الأمريكيين تعهدوا بعدم ارتكاب أخطاء، وتم الإفراج عن رجال البحرية الأمريكية بإشراف الزوارق الحربية للقوة البحرية للحرس الثوري في المياه الدولية".

نشر