روسيا تعلن عن بدء "عملية إنسانية" في سوريا.. ووزارة الدفاع: رصدنا نقل مساعدات وأسلحة للجماعات المتطرفة خلف ستار القوافل الإنسانية

الشرق الأوسط
نشر
انفوجرافيك.. مناطق الحصار التي تفرضها أطراف الصراع بسوريا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الجمعة، عن بدء "عملية إنسانية" في سوريا، وادعت أنها رصدت نقل مساعدات إنسانية وأسلحة إلى الجماعات المتطرفة في سوريا تحت غطاء القوافل الإنسانية.

وقال المسؤول في هيئة الأركان العامة الروسية سيرغي رودسكوي، إن "عددا من المنظمات غير الحكومية الدولية يقوم الآن بإحضار المساعدات الإنسانية إلى سوريا، لكن يجري إيصال غالبيتها إلى المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة حيث يضع المتطرفون اليد عليها".

وأضاف: "كما جرى رصد أكثر من محاولة لإيصال الأسلحة والذخيرة إلى الجماعات المسلحة وإجلاء مسلحين جرحى خلف ستار القوافل الإنسانية". وتابع: "لهذا تم تقرير أن تبدأ القوات المسلحة الروسية العملية الإنسانية في الجمهورية العربية السورية"، وفق ما نقلته وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية.

بالفيديو: لأول مرة غارات جوية مشتركة بين روسيا وسوريا

في الوقت نفسه، أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها من استمرار الوضع الإنساني المتأزم في عدد من البلدات السورية، ودعت جميع أطراف النزاع إلى بذل أقصى الجهود من أجل إيصال المساعدات إلى تلك البلدات.

وذكرت وزارة الخارجية، في بيان، أن الوضع في بلدات مضايا والفوعة وكفريا المحاصرة يثير قلقا بالغا، وأن الجانب الروسي يبذل جهودا مكثفة في سياق الاتصالات بالقيادة السورية من أجل تخفيف معاناة السكان المدنيين.

نشر