المعارضة السورية تحذر من فشل العملية السياسية.. وتتهم الأسد وروسيا وإيران بالتوغل في "الإجرام"

الشرق الأوسط
نشر
المعارضة السورية تحذر من فشل العملية السياسية.. وتتهم الأسد وروسيا وإيران بالتوغل في "الإجرام"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- حذرت قوى المعارضة السورية من فشل جهود العملية السياسية في سوريا، وذلك في ظل استمرار "الكارثة الإنسانية وشلال الدم السوري وإيغال نظام الأسد وحليفه الروسي والإيراني في الإجرام، والتطورات السياسية المتلاحقة"، وفق بيان مشترك موقع من عشرات جماعات المعارضة.

وقالت قوى المعارضة السورية، وفق البيان الذي نشره موقع الائتلاف السوري، إنه "نؤكد دعمنا للعملية السياسية ضمن ثوابت الثورة، ونشدد على موقفنا بوجوب التنفيذ الكامل للبنود (12 و13) الواردة في القرار 2254 لعام 2015 المتعلقة بالشأن الإنساني، والتي أكدت عليها قرارات سابقة في مجلس الأمن (2118 لعام 2013، 2139 و2165 لعام 2014)، ونعتبرها حقًا إنسانيًا لا يمكن بدء العملية التفاوضية قبل تنفيذها".

وأضافت: "نؤكد على مسؤولية الأمم المتحدة والمجتمع الدولي في استمرار الحصار والتجويع وقصف المدنيين بسبب عدم إلزام النظام في تنفيذ قرارات مجلس الأمن"، وتابعت: "نرفض رفضًا قاطعًا الإملاءات الروسية وتدخلها في العملية السياسية والتفاوضية من خلال العدوان العسكري والابتزاز السياسي والتدخل السافر في شأن المعارضة السورية".

وحملت قوى المعارضة "نظام الأسد وحليفه الروسي مسؤولية أي فشلٍ للعملية السياسية بسبب استمرار جرائم الحرب في قتل المدنيين وحصارهم وتجويعهم وتدمير البنى التحتية والمستشفيات والمدارس والمعابر الحدودية، ورفض تنفيذ القرارات الإنسانية لمجلس الأمن قبل بدء المفاوضات"، حسب البيان.

نشر