بالفيديو: كاميرا CNN داخل مدينة نبل الموالية للأسد بعد فك الحصار عنها

بالفيديو: كاميرا CNN داخل مدينة نبل

فقط على CNN
آخر تحديث السبت, 13 فبراير/شباط 2016; 03:01 (GMT +0400).
2:16

تبدو الأسواق المحلية الآن مكتظة بالمواد الغذائية، كما يظهر في الشوارع التأييد لداعمي الأسد الرئيسيين، حزب الله وإيران وروسيا.

في بلدة نبل السورية تتعالى أصوات هؤلاء القرويين تأييداً لنظام الرئيس بشار الأسد.
معظم المدينة الشيعية كانت تحت حصار مقاتلي المعارضة السورية لأكثر من ثلاث سنوات.
الصبي ذو الفقار علي جاويش البالغ من العمر أربعة عشر عاماً يصف الأوضاع خلال الحصار .
 
ومؤخراً فكت القوات الحكومية الحصار بعد هجوم على مناطق شمال حلب.
 
 
وتبدو الأسواق المحلية الآن مكتظة بالمواد الغذائية، كما يظهر في الشوارع التأييد لداعمي الأسد الرئيسيين، حزب الله وإيران وروسيا
.
(الراوي): "الناس هنا في نبل حريصون على إظهار حبهم لحزب الله وإيران وروسيا، وهم يعتقدون أن طوال سنوات الحصار كان هؤلاء من وقف بجانبهم وضمن النجاة لهذه المدينة  ".
ولطالما انتقدت الأمم المتحدة بشدة حرمان المناطق المحاصرة في سوريا من المساعدات، متهمة القوات الحكومية وبعض جماعات المعارضة المسلحة وتنظيم داعش باستخدام الغذاء والدواء كسلاح، في حين يأمل أن يؤدي اتفاق جديد توصلت اليه القوى العالمية في وضع حد لهذه الانتهاكات.
ريف حلب الآن واحداً من ساحات القتال الرئيسية في الحرب الأهلية الوحشية منذ خمس سنوات .
وبينما تضغط القوات الموالية للنظام السوري خلال هجومها بدعم جوي روسي، فر عشرات الآلاف باتجاه الحدود التركية.
وخلال رحلتنا شاهدنا عشرات القرى المهجورة التي شوه معالمها القتال الدائر.
قوات الجيش السوري أطلقت تحذيراً قوياً لمقاتلي المعارضة ...
 
 
لكن المعارضة تقول إن الإيمان بالمصالحة غير موجودة في عقلية الحكومة السورية وأنهم ببساطة يذبحون.
وبينما يواصل الجيش السوري تقدمه في محاولة لاستعادة السيطرة على المنطقة الواقعة شمال حلب، يرى الكثيرون أن ذلك ربما سيكون ضربة ساحقة للمسلحين المناهضين لنظام الأسد.