الجيش العراقي: غارات جوية قتلت مسلحين من "داعش" في جامعة الموصل

الشرق الأوسط
نشر
الجيش العراقي: غارات جوية قتلت مسلحين من "داعش" في جامعة الموصل

الموصل، العراق  (CNN)-- قُتل عدد من مسلحي تنظيم "داعش" خلال يومين من الغارات الجوية في جميع أنحاء الموصل، وفقا للجيش العراقي.

إذ نشر الجيش العراقي، الأحد، على موقع التوصل الاجتماعي "توتير" استهداف "غارات جوية دولية" لمجموعة رئيسية من نشطاء "داعش" في مواقع مختلفة من المدينة، بما في ذلك جامعة الموصل، الذي أكد الجيش خلوّها من أي طلاب عند قصفها. وتقول السلطات العراقية أن التنظيم استخدم مباني الجامعة لأغراض التدريب. ولم يتح لشبكتنا على الفور التحقق بشكل مستقل من تفاصيل التغريدات التي تتمحور حول عدد قتلى تنظيم "داعش" أو التأكد من مصداقية الحساب.

وأكدت شبكة CNN وقوع الغارات الجوية من مصدرين آخرين: شخص داخل جامعة الموصل وأثيل النجيفي، المحافظ السابق لمحافظة نينوى، التي تقع في الموصل. وقال النجيفي، الذي يحافظ على شبكة من الاتصالات مع وحدات مسلحة موالية له داخل الموصل، إن الغارات قتلت 17 من كبار مقاتلي "داعش" وعددا من القادة المحليين، ووصف الهجوم بأنه "ضربة قوية" للجماعة الإرهابية

وأكدت هذه المصادر الثلاثة لـCNN أن الجامعة تعتبر قاعدة لمقاتلي "داعش". كما نشرت مجلة "دابق"، الجناح الإعلامي للتنظيم، صورا لما وصفته بـ"التفجيرات" في الموصل. وأظهرت مقاطع فيديو دخانا وغبارا كثيفين يتطايران في الهواء، بالإضافة إلى جثث القتلى والجرحى والأنقاض أعقاب الانفجار.

نشر