الكنيسة القبطية: البابا تواضروس بحث مع الملك سلمان سماحة الأديان

الشرق الأوسط
نشر
الكنيسة القبطية: البابا تواضروس بحث مع الملك سلمان سماحة الأديان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعرب البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، عن ترحيب الكنيسة القبطية المصرية بزيارة العاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز إلى القاهرة.

وقال إن هذه الزيارة تأتي تأكيدا لعلاقات الأخوة والمحبة التي تربط بين مصر والسعودية، كما قدم الشكر للملك سلمان على رعاية بلاده للمصريين العاملين بالمملكة، وذلك خلال زيارته للعاهل السعودي في مقر إقامته بالقاهرة، وفق ما نقله المركز الإعلامي القبطي الأرثوذكسي.

وذكر المركز أن الحديث خلال اللقاء "دار حول سماحة الأديان وأن الدين بالأساس هو علاقة بين الإنسان والله"، وقال البابا إن "المصريين جميعا يعيشون في محبة وانسجام عبر القرون الطويلة، مؤكدا على أن "للكنيسة القبطية علاقات طيبة مع الجميع".

كما شارك البابا تواضروس عقب اللقاء في مأدبة العشاء التي أقيمت بمقر السفارة السعودية بالقاهرة بحضور العاهل السعودي وكبار المسؤولين المصريين والوفد السعودي المرافق للملك سلمان. وأشار المركز الإعلامي إلى أنها المرة الأولى التي يلتقي فيها عاهل سعودي ببابا للكنيسة القبطية.

من جهة أخرى، استقبل البابا تواضروس، السبت، بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وفد المجلس الوطني الاتحادي لدولة الإمارات برئاسة الدكتورة أمل القبيسي والدكتور محمد المزروعي الأمين العام للمجلس.

وذكر المركز الإعلامي القبطي الأرثوذكسي أنه "دار حديث خلال اللقاء حول أواصر المحبة التي تربط بين الشعبين المصري والإماراتي والحفاوة التي تلمسها الكنائس القبطية بالإمارات في تعاملات المسؤولين هناك".

نشر