أوباما: ملتزمون بالتعاون الأمني والاقتصادي مع دول الخليج والعمل على استقرار المنطقة واحترام إيران لتعهداتها

الشرق الأوسط
نشر
أوباما: ملتزمون بالتعاون الأمني والاقتصادي مع دول الخليج والعمل على استقرار المنطقة واحترام إيران لتعهداتها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الخميس، في ختام القمة الخليجية- الأمريكية، في الرياض، أن العلاقات بين بلاده والسعودية تمتد لعقود، مضيفا أنه اتفق مع زعماء دول مجلس التعاون الخليجي على استمرار العمل لتحقيق الاستقرار في المنطقة.

وأوضح أوباما أن الولايات المتحدة والشركاء الخليجيين تعهدوا باستمرار التعاون في التصدي لتنظيم "داعش" في سوريا والعراق، ووقف تصعيد صراعات إقليمية أخرى مثل اليمن وليبيا. وقال أوباما: "نحن مستمرون في التعاون مع دول الخليج لمواجهة إرهاب تنظيم داعش.. الخليجيون أجمعوا على ضرورة التنسيق الأمني والمعلوماتي مع واشنطن"، متعهدا بأن تواصل بلاده ضمان أمن الخليج.

وأكد أوباما أنه "لا تزال هناك مخاوف بشأن إيران"، قائلا: "سنعمل على أن تحترم إيران تعهداتها المتعلقة بالاتفاق النووي"، وأكد مجددا أن الاتفاق منع إيران من الحصول على السلاح النووي وجعل المنطقة أكثر استقرارا".

وأشار أوباما إلى أن "الهدنة في سوريا هشة والنظام السوري يواصل اعتداءاته"، وقال إنه يجب العمل على حل الأزمة السورية وإنهاء معاناة السوريين، مضيفا أن إعادة إعمار سوريا سوف تحتاج إلى سنوات.

وكشف أوباما أن الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي ستطلق حوارا اقتصاديا جديدا رفيع المستوى مع التركيز على التكيف مع انخفاض أسعار النفط وتعزيز الروابط الاقتصادية ومساندة الإصلاحات التي تجريها دول المجلس.

نشر