بالفيديو: ما هي الروايات والسيناريوهات المتضاربة عما حدث لطائرة مصر للطيران "MS804"؟

بالفيديو: ما هي الروايات والسيناريوهات المتضاربة عما حدث لطائرة مصر للطيران "MS804"؟

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأربعاء, 25 مايو/أيار 2016; 02:19 (GMT +0400).
2:01

تلف الروايات المتضاربة عما حدث خلال اللحظات الأخيرة لطائرة مصر للطيران "MS804" الغموض حول مصير الطائرة.

ما زال من المجهول ما إذا وقع تفجير على متن الطائرة. 

قد تأتي الدلالات الأولى من الأشلاء التي وجدوها، ويخبرنا مسؤول من مشرحة القاهرة إنه استلم أكثر من 15 كيساً مليئا بالأشلاء البشرية، مضيفا أن الأشلاء صغيرة الحجم.

ونفى نائب مدير شركة مصر للطيران ملاحظات بعض المسؤولين المصريين التي ترمي إلى أن حجم الأشلاء الصغير تشير إلى وقوع انفجار على الطائرة. 

أحمد عادل، نائب مدير شركة مصر للطيران: "أي اصطدام ذو سرعة العالية يؤدي إلى تهشم الشظايا، وهذا ليس مؤشراً لما حدث، جميع هذه الأمور تعتبر تكهنات في الوقت الراهن."

يقول المحققون الخبراء لـCNN إن انتشال الجثامين أمر حساس، إذ قد يكشف الفحص الدقيق للأجساد عن دلائل مهمة.

دايفيد غليف، محقق في الأمن الجوي: "نعرض الأجساد للفحص بالأشعة السينية لنبحث عن شظايا المتفجرات أو أي شيء قد يعطينا معلومات إضافية."

ويقول المسؤولون المصريون إن أقارب الضحايا سلموهم عينات من الـDNA (عينات الحمض النووي) للبدء في مضاهاتها من خلال الأطباء الشرعيين للتعرف على هويات الضحايا.

نقطة خلاف أخرى بهذه القضية: هل التفت الطائرة بشكل دراماتيكي قبل أن تختفي؟ 

بعد فترة قصيرة من تعطل الطائرة، قال وزير الدفاع اليوناني، إن رادارهم أشار إلى أن الطائرة انحرفت 90 درجة يسارا، ثم 360 درجة يمينا، قبل أن تنخفض من ارتفاع 37 ألف قدم إلى 10 آلاف قدم قبل أن تختفي من الرادار.

ولكن أحد كبار مسؤولي الطيران في مصر نفى ذلك قائلاً إن الطائرة لم تلتف ولم تنخفض بشكل مفاجئ قبل اختفاءها. 

ويقول خبير في الرادارات والتحكم إنه من الممكن ألا يكون أي من المسؤولين مخطئ، إذ يعرب كل منهما عما التقطته أجهزة راداراتهم، مضيفا وجود احتمال حصول برج التحكم اليوناني على صورة مفصلة أكثر لأن الطائرة مرت عبر نقاط تحكمهم قبل اختفائها.