إسرائيل ترسل كتيبتين إضافيتين للضفة الغربية.. وانتشار أمني كثيف في "الأماكن الحساسة"

الشرق الأوسط
نشر
إسرائيل ترسل كتيبتين إضافيتين للضفة الغربية.. وانتشار أمني كثيف في "الأماكن الحساسة"

تل أبيب (CNN) -- أعلن مكتب المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي، الخميس، في رسالة نصية أن الجيش الإسرائيلي سيرسل كتيبتين إضافيتين إلى الضفة الغربية، وذلك وفقا لـ"تقييم وضع العمليات" وذلك بعد عملية إطلاق النار التي وقعت في تل أبيب، بالتزامن مع إعلان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، غلعاد إردان، أن الشرطة ستعزز قواتها وتنتشر بكثافة في الأماكن الحساسة.

وقال مكتب المتحدث العسكري الإسرائيلي إن الكتيبتين المتوجهتين إلى الضفة ستتوليان "تعزيز شعبتا يهودا والسامرة" في إشارة إلى التسميات الإسرائيلية لمناطق في الضفة الغربية.

اقرأ.. إسرائيل تجمّد 83 ألف تصريح لفلسطينيين وحماس تعتبر هجوم تل أبيب "أولى مفاجآت" رمضان

وكانت حركة "حماس" قد أشادت بالهجوم، واصفة إياه بأنه "رد طبيعي" على ما وصفته بـ"تدنيس الاحتلال للمسجد الأقصى وجرائمه ضد الشعب الفلسطيني،" وفقا لبيان صادر عن المتحدث باسم الحركة، سامي أبو زهري، نُشر على موقع "حماس" على الانترنت.

وقال ناطق آخر باسم الحركة هو حسام بدران، إن العملية تعدّ "أولى المفاجآت التي تنتظر الاحتلال خلال شهر رمضان" على حد تعبيره، مشيدا بما وصفها بـ"بطولة منفذي العملية" التي رأى أنها "كسرت هيبة منظومة الأمن الإسرائيلية" مع تمكن منفذيها من الوصول إلى الداخل الإسرائيلي قادمين من الضفة المحتلة، وتنفيذ العملية قرب وزارة الدفاع الإسرائيلية.

ويأتي ذلك بعد هجوم إطلاق النار الذي نفذه فلسطينيان في تل أبيب وأسفر عن مقتل أربعة إسرائيليين على الأقل، ليلة الأربعاء، حسبما أخبر مصدر طبي شبكة CNN، فيما أعلنت الشرطة القبض على "إرهابيين" اثنين، واحد منهما أطلقت عناصر الأمن النار عليه في مسرح الواقعة، والثاني قُبض عليه في وقت لاحق.

نشر