وزارة الصحة العراقية: حصيلة ضحايا تفجير الكرادة ترتفع إلى 250 قتيلًا

الشرق الأوسط
نشر
وزارة الصحة العراقية: حصيلة ضحايا تفجير الكرادة ترتفع إلى 250 قتيلًا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—  وصلت حصيلة القتلى في الانفجار الذي هز منطقة الكرادة في العراق إلى 250 قتيلًا وحوالي مئتي جريح، وفق ما أعلنه وزيرة الصحة العراقي عديلة حمود العبودي، في تصريح على الموقع الرسمي للوزارة أمس الثلاثاء الخامس من يوليو/تموز 2016.

وكان محمد الربيعي، نائب رئيس اللجنة الأمنية في العاصمة العراقية، بغداد، قد صرّح في وقت سابق أن حصيلة القتلى الذين سقطوا جراء التفجير الذي هز هذه المنطقة وسط بغداد يوم الأحد الماضي ، قد وصل ارتفع إلى 200 قتيل، ونحو 200 جريح.

01:07
بالفيديو: الاعتداء على موكب العبادي خلال زيارة موقع انفجار الكرادة.. ورئيس الوزراء: أتفهم مشاعر الانفعال

وأوضح الربيعي في تصريح للصحفيين عبر الهاتف إن 81 جثة تفحمت بالكامل الأمر الذي لا يمكن العائلات من التعرف عليها، لافتا إلى أنه سيتم إجراء فحوص الحمض النووي أو ما يُعرف بـDNA لتحديد هويات تلك الجثث.

وقد قدم وزير الداخلية العراقي، محمد صالح الغبان، استقالته صباح الثلاثاء، بسبب ما اعتبره " غياب تنسيق بين الأجهزة الأمنية" ممّا سبب واحدًا من أعنف الهجمات التي شهدتها بغداد خلال السنوات الأخيرة.

ويشار إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" تبنى تفجير الكرادة في بيان منسوب تناقله موالون للتنظيم على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر.

ويشار إلى أن هذه الأنباء تأتي في الوقت الذي تكثف فيها القوات العراقية المدعومة من الميليشيات عملياتها ضد مقاتلي التنظيم ودفعهم للانسحاب إلى أماكن أقرب إلى الموصل بعد السيطرة على مدينة الفلوجة.

نشر