السعودية: نظام الملالي عزل الإيرانيين بفتاو وتعاليم باطلة

الشرق الأوسط
نشر
السعودية: نظام الملالي عزل الإيرانيين بفتاو وتعاليم باطلة

الرياض، المملكة العربية السعودية (CNN)— نشرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، مساء الاثنين، تقريرا تهاجم فيه النظام الإيراني واصفة إياه بـ"نظام ملالي قام بعزل الإيرانيين عن العالم."

00:34
وزير الخارجية الإيراني لـCNN: ليس لدينا معركة لنخوضها مع السعودية.. وعدم الاستقرار في المنطقة سببه الفزع في المملكة

 

وجاء في تقرير الوكالة السعودية: "سيطر منهج ولاية الفقيه بزعامة الخميني على إدارة مفاصل الدولة في جمهورية إيران الإسلامية على مدى 37 عاًما، متدثًراً وأتباعه بعباءة الدين بغية تنفيذ سياسات ضلالية عززت بفتاوى وتعاليم باطلة عزلت الشعب الإيراني عن العالم وحرمتهم العيش بكرامتهم والتمتع بمكتسبات وطنهم إلى جانب نسف حق الجوار مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من خلال التدخل في سيادة بعضها ودعم مليشيات إرهابية تؤدي دورها بالوكالة على أراضيها بشعارات دينية ما أنزل الله بها من سلطان."

وتابع التقرير: "مارس نظام الفقيه انتهاكات صارخة بحق الإنسان الإيراني من خلال القيام بعمليات قتل خارج نطاق القضاء وإخفاء وتعذيب البعض على نطاق واسع بحسب ما أوضحت منظمات حقوقية دولية ووصل إجرام هذا النظام إلى استغلال المناسبات الدينية والشعائر المقدسة التي يجتمع فيها المسلمون على قلب واحد ليفتك بهم مثلما جرى في محاولات بائسة خلال مواسم حج ماضية بذرائع دينيّة واهية."

ولفت التقرير إلى أن النظام الإيراني "استثمر موسم الحج العظيم للتعبير عن حقده الدفين على الأمة الإسلامية من خلال تحريض الحجاج الإيرانيين الذين يغادرون إلى المملكة العربية السعودية لأداء نُسك الحج على القيام بأعمال همجية بوصفها شعائرا دينية تحت إطار (البراءة) من غير المسلمين متجاهلين قول الله تعالى (فَلاَ رفَثَ ولا فُسوَقَ ولاِجدَاَل فِي اْلَحّجِ)"

وفيما يتعلق بسياسة النظام الإيراني، ذكر تقرير الوكالة السعودية أن "نظام الفقيه ينطوي في مشروعاته العدائية على كراهية وحقد دفين تجاه الإسلام والمسلمين وعدم اتباع المنهج الإسلامي الصحيح بل ولا يبالي أتباعه بحرمة المشاعر المقدسة التي لطالما حاولوا تلويثها منذ أكثر من ثلاثة عقود بأيدي حّجاجهم المسيّسين مدعومين بحناجر آخرين ينعقون بما يُردّد كبار الملالي في مجالسهم وقنواتهم ورسائلهم من مشاعر البغض للمسلمين وللمملكة على وجه الخصوص."

نشر