العاهل السعودي: نرفض تحوّل الحج إلى وسيلة لتحقيق أهداف سياسية أو خلافات مذهبية

الشرق الأوسط
نشر
العاهل السعودي: نرفض تحوّل الحج إلى وسيلة لتحقيق أهداف سياسية أو خلافات مذهبية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أعلن العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، رفض بلاده "تحوّل شعيرة الحج العظيمة إلى تحقيقٍ لأهداف سياسية أو خلافات مذهبية"، معتبرًا أن الله شرع الحج على كل المسلمين كافة دون تفرقة، وأن السعودية "تؤكد حرصها الدائم على لمّ شمل المسلمين ومد يد العون لهم ، والعمل على دعم كل الجهود الخيرة والساعية لما فيه خير البلدان الإسلامية".

وجاءت كلمة العاهل السعودي في الديوان الملكي بقصر منى، اليوم الثلاثاء، خلال حفل استقبال خصصه لعدد من الشخصيات الإسلامية وضيوف المملكة ورؤساء وفود الحجاج، متحدثًا عن أن بلاده "سخرّت كل إمكاناتها لخدمة ضيوف الرحمن والسهر على راحتهم، وتوفير كل السبل لتسهيل أدائهم لمناسكهم بكل يسر وطمأنينة".

وتابع ملك السعودية أن الغلوّ "توجه مذموم شرعاً وعقلاً"، قائلاً: "حين يدب الغلو في جسد الأمة الإسلامية يفسد تلاحمها ومستقبلها وصورتها أمام العالم ، ولا سبيل إلى الخلاص من هذا البلاء إلا باستئصاله دون هوادة وبوحدة المسلمين للقضاء على هذا الوباء".

وقال الملك إن ما يشهده العالم الإسلامي اليوم في بعض أجزائه من "نزاعات ومآسي وفرقة وتناحر يدعو المسلمين إلى بذل قصارى جهدهم لتوحيد الكلمة والصف، والعمل سوياً لحل تلك النزاعات وإنهاء الصراعات".

ويأتي الحج لهذا العام وسط خلافات سعودية-إيرانية وصلت حد إعلان إيران مقاطعتها لموسم الحج، وتبادل كبار مسؤولي البلدين اتهامات خطيرة. وقد ساهمت الأحداث التي شهدها موسم الحج العام الماضي في زيادة  التوتر بين الطرفين، عندما لقي المئات من الحجاج مصرعهم في تدافع رمي الحجرات بمشعر منى.

نشر