أمريكا وبريطانيا تدرسان فرض عقوبات اقتصادية على روسيا والنظام السوري بسبب حلب

الشرق الأوسط
نشر
أمريكا وبريطانيا تدرسان فرض عقوبات اقتصادية على روسيا والنظام السوري بسبب حلب

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره البريطاني بوريس جونسون، الأحد، أن بلادهما تدرسان فرض عقوبات اقتصادية على روسيا ونظام الرئيس السوري بشار الأسد بسبب الأزمة في حلب.

ووصف كيري ما يحدث في حلب بأنه "أكبر كارثة إنسانية منذ الحرب العالمية الثانية"، وقال إن روسيا تزعم أنها تحارب الإرهاب في سوريا، ولكن 80 إلى 85% من عمليات القصف التي تنفذها تستهدف المعارضة المعتدلة، مضيفا: "لا يمكن خداع أي شخص بذلك".

وأقر وزير الخارجية الأمريكي بالإحباط من بطء عمليات التفاوض بينما يتعرض الكثير من الناس للقتل، ولكنه قال: "نتبع المسار الدبلوماسي لأنه هو الوسيلة التي نملكها".

من جانبه، قال وزير الخارجية البريطاني: "نتحدى الروس أن يفعلوا الشيء الصحيح من أجل الإنسانية"، مضيفا أن العقوبات والإجراءات الدبلوماسية الأخرى سوف تستهدف "المعتدين". وجاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك لوزيري خارجية بريطانيا وأمريكا، بعد اجتماع موسع في لندن شمل أيضا فرنسا وألمانيا والمملكة العربية السعودية والإمارات وقطر وتركيا والأردن والاتحاد الأوروبي، وفقا لما أعلنته وزارة الخارجية البريطانية. 

نشر