تبادل قصف مكثف بين "جيش الفتح" وجيش الأسد في حلب

الشرق الأوسط
نشر
تبادل قصف مكثف بين "جيش الفتح" وجيش الأسد في حلب
صورة لمقاتلين بـ"جيش الفتح"

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- كثّفت الجماعات التي تحارب ضد التنظيم السوري التابع للرئيس بشار الأسد، الأحد، هجماتها ضد التنظيم في القسم الغربي من مدينة حلب التي يسيطر عليها النظام.

وأصدر "جيش الفتح" بياناً، الأحد، يعلن فيها "مناطق عسكرية" في عدة من الأحياء في غرب حلب، وفقا لما قاله نشطاء في مركز حلب الإعلامي. وأوصى جيش "الفتح" المدنيين بالبقاء في المنازل أو الاحتماء في أقبية الملاجئ.

ويُذكر مقتل ما لا يقل عن 38 مدنيا، بينهم 14 طفلاً، وإصابة 250 آخرين خلال اليومين الماضيين إثر قصف المعارضة للأجزاء التي تسيطر عليها قوات النظام في حلب، وفقا لما نقله المرصد السوري.

شاهد.. حلب بين نارين.. غارات النظام وروسيا وهجوم المعارضة

وقاومت قوات النظام عبر قصف مكثف لمواقع المعارضة في محاولة لاستعادة السيطرة على الأراضي التي خسرتها للمعارضة على مشارف القسم الجنوبي الغربي من المدينة والتي سيطرت عليها المعارضة الجمعة الماضية.

وذكر تقرير لوكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" نقلا عن مصدر عسكري في النظام "استعادة السيطرة الكاملة على بلدة منيان القريبة من الأطراف الجنوبية الغربية لمدينة حلب بعد القضاء على المجموعات الإرهابية التي تسللت إليها في وقت سابق."

نشر