السفارة الأمريكية في تركيا: لم نكن نعلم مسبقا بهجوم النادي الليلي

الشرق الأوسط
نشر
السفارة الأمريكية في تركيا: لم نكن نعلم مسبقا بهجوم النادي الليلي

أنقرة، تركيا (CNN) -- نفت السفارة الأمريكية في أنقرة ما تتداوله حسابات إلكترونية تركية عن معرفتها المسبقة بالهجوم الدموي على نادي "رينا" الليلي في إسطنبول ليلة رأس السنة، مؤكدة أن تلك التقارير غير صحيحة، وأن واشنطن تواصل العمل مع تركيا لمكافحة الإرهاب.

وقالت السفارة الأمريكية في أنقرة ببيانها إن التحذير السابق الذي أصدرته في 22 ديسمبر/كانون الأول الماضي حول مخاطر أمنية في تركيا وأرجاء من أوروبا كان "بيانا عاما يوّجه للأمريكيين كلما كان هناك خطر لاستهدافهم أو لتعرضهم للعنف" مذكرة بأن البيان اقتصر على التحذير من ارتياد الأماكن المزدحمة والتي يرتادها السياح والأجانب، بما في ذلك المطاعم والمراكز التجارية ودور العبادة.

وتابعت السفارة بالقول: "بعكس المعلومات المتناقلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فإن الحكومة الأمريكية لم يكن لديها معلومات حول تهديدات لمرافق ترفيهية محددة، بما في ذلك ملهى رينا" في إشارة إلى اسم النادي الليلي الذي تعرض للهجوم الدموي في إسطنبول ليلة رأس السنة.

كما نفت السفارة أن تكون قد حذرت الأمريكيين من ارتياد أماكن أو أحياء محددة، مشددة على أن العمل بين الأتراك والأمريكيين مستمر لمكافحة الإرهاب، بما في ذلك تبادل المعلومات حول التهديدات الإرهابية المحتملة.

يذكر أن بيان السفارة الأمريكية تبعه تحذير آخر للمواطنين الأمريكيين في تركيا بسبب استمرار العمليات الأمنية لمطاردة منفذ الهجوم، ونصحت السفارة رعاياها بالاحتماء والحد من حركتهم.

نشر