أعنفها هجوم الكرادة.. نحو 7 آلاف قتيل بالعراق العام 2016

أعنفها بالكرادة.. 7 آلاف قتيل بالعراق بـ2016

الشرق الأوسط
آخر تحديث الجمعة, 13 يناير/كانون الثاني 2017; 01:31 (GMT +0400).
1:15

في العام الماضي وحده، قتل 6878 شخصاً في العراق. وبينما يبدأ العام الجديد، يستمر العنف..

هجوم إرهابي في يوليو/ تموز الماضي بحي الكرادة بالعاصمة العراقية، بغداد قتل 382 شخصاَ.

كان أكبر هجوم مميت بالعام 2016.

قد لا تتذكرون السماع عن هذا الهجوم أو ضحاياه، وهذا لأنه من النادر للناس خارج العراق أن يعرفوا ما يحصل بحياة العراقيين كل شهر.

أغلبنا لا يعرف أسمائهم ولا يرى وجوههم.

بعد هجوم الكرادة، أصبح لدى العراقيين إصرار على إطلاع العالم على أحبائهم من ضحايا العنف بالبلاد.

بدأوا بنشر صور على مواقع التواصل الاجتماعي مع الهاشتاغ #NotJustANumber.

أرادوا للعالم أن يعلم بالدماء التي تهدر في العراق، بصورة أصبحت أمراً معتاداً لدرجة عدم ملاحظته من قبل الكثيرين.

في العام الماضي وحده، قتل 6878 شخصاً. وبينما يبدأ العام الجديد، يستمر العنف..

وبالرغم من ذلك، خارج العراق، أغلب الناس لا يرون وجوه الضحايا الذين تبقى هوياتهم مجرد أرقام.