داعية سلفي مصري: لا مانع من إعطاء تيران وصنافير للسعودية لصالح الأمة الإسلامية

الشرق الأوسط
نشر
داعية سلفي مصري: لا مانع من إعطاء تيران وصنافير للسعودية لصالح الأمة الإسلامية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال الداعية السلفي المصري، الشيخ سامح عبدالحميد حمودة، الأربعاء، إنه "لا مانع" من إعطاء مصر جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، من أجل "صالح الأمة الإسلامية،" على حد تعبيره.

وجاء تعليق عضو الدعوة السلفية، في تدوينة نشرها على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك،" قال فيها: " لا مانع من إعطاء الجزيرتين للسعودية إذا كان ذلك مصلحة للأمة الإسلامية، فنحن أسرة كبيرة واحدة، ووطن واحد، وتاريخ واحد، ومصالح واحدة."

اقرأ.. عالم مصري: تيران وصنافير سعوديتان 100% جيولوجياً

وأضاف عبدالحميد: "السعودية ليست جهة مُعادية، بل هي شقيقة وجارة وأهدافنا مشتركة، ومصر لها أملاك وأوقاف في اليونان وتركيا والسعودية، وفي إعطاء الجزيرتين للسعودية مصلحة للبلدين، والمشاريع المرجوة ضخمة واستراتيجية، في مطلعها تشييد كوبري الربط بين البلدين، وتنمية الصادرات والتنقل بسهولة وكأنها بلد واحدة، ويتم الأمر في إطار إسلامي عربي بين أشقاء."

وتابع عبدالحميد: "ولا حاجة للتدويل وعبث القوى العالمية المختلفة بالقضية التي ليست قضية، وتأجيج الصراع والدخول في المزيد من التوتر والقلاقل التي لا تتحملها البلدان ولا تتحملها المنطقة في مثل هذه الظروف التي نمر بها."

قد يهمك.. فقيه دستوري يشرح احتمال لجوء السعودية للتحكيم الدولي

ويأتي ذلك بعد يومين من إصدار المحكمة الإدارية العليا في مصر، الاثنين، قراراً بـ"مصرية" تيران وصنافير، عبر رفض طعن هيئة قضايا الدولة على حكم القضاء الإداري ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود الموقعة بين مصر والسعودية، والتي تنص على انتقال تبعية جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية.

ويُشار إلى أن موقع CNN بالعربية لا يمكنه التأكد بشكل مستقل من صحة ما يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

نشر