الداخلية السعودية: انتحاريا الحرازات سعوديان هما خالد السرواني ونادي عنزي

الشرق الأوسط
نشر
الداخلية السعودية: انتحاريا الحرازات سعوديان هما خالد السرواني ونادي عنزي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أعلنت وزارة الداخلية السعودية، الثلاثاء، عن أسماء وهويات الانتحاريان اللذان فجرا نفسيهما في إحدى الاستراحات في منطقة الحرازات خلال مداهمات أمنية في محافظة جدة.

 

وذكرت الداخلية السعودية في بيانها المنشور على الوكالة الرسمية أن الانتحاريان هما "خالد غازي حسين السرواني، ونادي مرزوق خلف المضياني عنزي - سعوديا الجنسية -، وقد تأكّد من الفحوص المخبرية للأشلاء البشرية المرفوعة من الاستراحة عدم وجود أشخاص آخرين فيها خلافهما."

وأشارت الداخلية إلى أن "خالد غازي حسين السرواني، ويعد من المطلوبين الخطرين أمنياً لتنوع أدواره وتعدد ارتباطاته بعناصر وحوادث إرهابية تمثّلت في الدعاية للفكر الضال على شبكة الإنترنت، والتحريض على المشاركة في القتال بمناطق الصراع، وتقديمه استجابة لإملاءات تنظيم داعش الإرهابي في الخارج الدعم والمساندة لمنفذي العملية الارهابية التي استهدفت المصلين بمسجد قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة عسير وللانتحاري الذي نفّذ العملية الإرهابية بمسجد المشهد بمنطقة نجران."

وأضاف البيان أن نادي المضياني عنزي هو "من أرباب السوابق، ابتدأ نشاطه المنحرف مع قناة تُبث من الخارج موجهة ضد المملكة، ثم غادر لاحقاً إلى مناطق الصراع، التي أُستعيد منها، وبعد أن قضى العقوبة المقررة بحقه شرعاً لم يكف عن ما يُمليه عليه فكره الضال واستمر في غيّه فارتبط بأنشطة إرهابية مع الموقوف عقاب معجب العتيبي، وبالموقوف سويلم الهادي الرويلي المعلن عن قبضه وبالموقوف عبدالملك البعادي، المعلن عن قبضه بتاريخ لتورطه بمقتل الجندي ماجد عائض الغامدي - رحمه الله - أثناء قيامه بواجبه في حراسة الخزن الاستراتيجي."

نشر