سلمان العودة ينعى زوجته: حين رحلتِ أدركتُ أنني لا أستحقك

الشرق الأوسط
نشر
سلمان العودة ينعى زوجته: حين رحلتِ أدركتُ أنني لا أستحقك

الرباط (CNN)— نعى الشيخ السعودي سلمان العودة زوجته التي توفيت في حادث سير مساء يوم الأربعاء 25 يناير/كانون الثاني 2016، وأكد وفاتها على حسابه بتويتر، في وقت أكد عدد من الشيوخ أن أحد أبناء العودة توفي كذلك وأصيب أفراد من أسرته في الحادث ذاته.

وكتب سلمان العودة على حسابه بتويتر ناعيا زوجته هيا السياري: "حين رحلتي أدركت أني لا أستحقك. اللهم في ضيافتك وجوارك"، كما نعت عدد من السعوديات الراحلة، خاصة طالباتها في تحفيظ القرآن، وانتشر على توتير هاشتاغ "وفاة زوجة العودة وابنه"

وتقدم عدد من شيوخ السعودية بتعازيهم لسلمان العودة، ومنهم نبيل علي العوضي ومحمد العريفي وعائض القرني، وعدة شخصيات سعودية كالشاعر ياسر التويجري.

وانتشرت صور على تويتر، لم تتأكد CNN بالعربية من مصدرها، لسيارة اصطدمت بشاحنة، قيل إنها السيارة التي كانت تقلّ أسرة سلمان العودة في إحدى شوارع مدينة الرياض.

وجاء الخبر المؤلم ساعات قليلة بعد نشر سلمان العودة لشريط فيديو على حسابه بفيسبوك، وجه فيه رسالة للآباء، جاء عنوانها على الشكل التالي:  "أحبوا أولادكم و احتضنوهم قبل فوات الأوان..نصيحة مجرب".

سلمان العودة | أيها الآباء ! أحبوا أولادكم و احتضنوهم قبل فوات الأوان..نصيحة مجرب.

Posted by ‎د. سلمان بن فهد العودة‎ on Wednesday, January 25, 2017
نشر