فيسبوك وانستغرام تعلنان عن سياسات "مضادة للأسلحة" غير القانونية

فيسبوك وانستغرام تعلنان عن سياسات "مضادة للأسلحة" غير القانونية

تكنولوجيا
آخر تحديث الجمعة, 07 مارس/آذار 2014; 07:30 (GMT +0400).

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)--  أعلنت موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك وخدمة مشاركة الصور التابع له، الإنستغرام، الأربعاء عن سياسات جديدة تهدف إلى الحد من إعلانات بيع الأسلحة بطريقة غير قانونية عبر الإنترنت.

ووافقت وسيلتا التواصل على حذف أي تعليقات تم الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين، ومنع من يبلغون أقل من 18 عاماً من مشاهدة إعلانات بيع الأسلحة، بالإضافة إلى توفير معلومات لرفع الوعي تجاه الاستعمال القانوني للأسلحة.

وتأتي هذه البادرة بعد تشريع قوانين جديدة حول استعمال الأسلحة في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بعد أن قتل رجل مسلح 20 طالباً من طلاب الصف الأول وسنة موظفين في حادثة مدرسة ساندي هوك الأساسية في ديسمبر/كانون الأول عام 2012.

هذا ونشأت حملة "Moms Demand Action" أي "أمهات يطالبن بالتغيير"، بعد وقوع حادثة إطلاق النار وتم تجميع أكثر من 230 ألف توقيع على شبكات التواصل الاجتماعي مطالبين فيها كلاً من فيسبوك وانستغرام بالحد من مبيعات الأسلحة عبر الإنترنت.

ورغم أن قوانين فيسبوك في الأصل تمنع وضع إعلانات الأسلحة والذخيرة، إلا أن القائمين على الموقع يرون أن السياسات الجديدة ستعمل على تأكيد ما وجد من قبل، ورغم أن كلاً من موقعي فيسبوك وانستغرام يعتبران من المؤسسات غير الربحية، إلا أنهما يساعدان في إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة أمام تبادل المعلومات ومنه تسهيل الترويج للأسلحة. 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"فيسبوك وانستغرام تعلنان عن سياسات مضادة للأسلحة غير القانونية","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/03/07","rs_flag":"prod","section":["tech",""],"template_type":"adbp:content",}