كندا: خلو المشتبه في إصابته بـ "إيبولا" من المرض

صحة
نشر
كندا: خلو المشتبه في إصابته بـ "إيبولا" من المرض

(CNN)-- أظهرت نتائج التحاليل المخبرية التي أجريت على مريض في كندا يشتبه بإصابته بحمى  "ايبولا" بخلوه من الفيروس المسبب للمرض، بحسب ما أفاد مسؤولون في منظمة الصحة العالمية ومسؤولون في القطاع الصحي الكندي.

والحمى النزفية تضم طيفاً من أنواعه الحمى التي اكتشفت في أفريقيا، ومنها إيبولا، و حمى ليسا، وحمى الكونغو القرمزية، والحمى الصفراء، بحسب ما ذكر دنيس ويركر، نائب الرئيس التنفيذي للصحة الطبية في وزارة الصحة في ساسكاتشوان.

 وقال الناطق باسم منظمة الصحة العالمية جورج هارت في تغريدة على حسابه على موقع تويتر إن الاختبارات جارية على الرجل "وربما تظهر إصابته بالملاريا اليوم".وقال بيان أصدرته نائبة مدير الصحة العامة في ساسكاتشوان إن "المريض في ساسكاتشوان غير مصاب بإيبولا، أو لاسا، أو ماربورغ، أو الحمى القرمزية الكونغولية".

وأضاف البيان أن "الخطر على الكنديين ما زال منخفضاً، بالإضافة إلى أن استبعاد أربعة أنواع من الحمى يقلل من الخطر على الأشخاص الذين كانوا يختلطون بالمريض فيما لايزال يعاني من الأعراض."

نشر