وصول أول مريض بالإيبولا إلى الولايات المتحدة الأمريكية

تكنولوجيا
نشر
وصول أول مريض بالإيبولا إلى الولايات المتحدة الأمريكية
مستشفى إيموري، في أتلانتا، بولاية جورجيا استقبل أول مريض بالإيبولا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) --  وصل الأمريكي المصاب بفيروس الإيبولا، كينت برانتلي، إلى الولايات المتحدة الأمريكية قادما من ليبيريا حيث كان يعمل، على متن طائرة خاصة ومجهزة بمعدات الحجر الصحي، ليكون بذلك أول مريض بالفيروس تطأ قدماه الأراضي الأمريكية.

وهرعت سيارة الإسعاف وهي تحمل برانتلي إلى مستشفى جامعة إيموري، حيث تم الإعداد لاستقباله ووضعه ضمن الحجر الصحي، فيما أكد الأطباء المشرفون على الحالة إن وجوده هنا يضمن له إمكانية الشفاء من المرض، وفي نفس الوقت عدم انتشاره.

وقالت زوجة برانتلي، في بيان أرسلته إلى CNN، إنها تحدثت إليه، وهو سعيد جدا بالعودة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

ويتوقع أن تعود الطائرة الخاصة إلى ليبيريا لنقل الأمريكية الثانية المصابة بالمرض، نانسي رايتبول، حيث كانت تعمل مع برانتلي خلال رعايتهما مرضى الإيبولا في ليبيريا، وهي إحدى الدول الأفريقية الثلاثة التي أصابها الفيروس، الذي أصاب حتى الآن أكثر من 1300 شخص، وقتل نحو 700 شخص خلال العام الجاري.

نشر