أمريكا تسجل ثاني وفاة بفيروس إيبولا لطبيب عاد مؤخراً من غرب أفريقيا

صحة
نشر
أمريكا تسجل ثاني وفاة بفيروس إيبولا لطبيب عاد مؤخراً من غرب أفريقيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أعلنت الولايات المتحدة الاثنين، عن تسجيل ثاني حالة وفاة بفيروس "إيبولا" على الأراضي الأمريكية، لطبيب عاد مؤخراً من إحدى دول غرب أفريقيا، بعد إصابته بالفيروس القاتل هناك.

وقال المتحدث باسم "مركز نبراسكا الطبي"، تايلور ويلسون، إن مارتن ساليا، وهو طبيب حاصل على حق الإقامة الدائمة في الولايات المتحدة، توفي في حوالي الخامسة من صباح الاثنين.

وأُدخل ساليا إلى مركز نبراسكا الطبي بمدينة "أوماها"، فور نقله إلى الولايات المتحدة السبت الماضي، حيث يُعتقد أنه أصيب بالمرض أثناء مساعدته في علاج المصابين بفيروس إيبولا في سيراليون.

وذكر المركز الطبي، في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، أنه كان في "حالة حرجة" عند بداية معالجته، وتابع: "بكل أسف، رغم أننا بذلنا أقصى جهودنا، إلا أننا لم نستطع أن ننقذ حياته."

وأشار أطباء إلى أن ساليا كان يعاني من أعراض متقدمة للإصابة بالإيبولا، منها فشل كلوي وفي الجهاز التنفسي.

يُذكر أن أول حالة وفاة بفيروس إيبولا تم تسجيلها في الولايات المتحدة، كانت مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، لمواطن ليبيري يُدعى توماس دونكان.

نشر