"ماستركارد" تستبدل كلمة السر بصورة الـ"سيلفي" لوجه العميل

"ماستركارد" تستبدل كلمة السر بصورة الـ"سيلفي"

عيشها سمارت
نُشر يوم الثلاثاء, 23 فبراير/شباط 2016; 03:23 (GMT +0400). آخر تحديث الأربعاء, 09 اغسطس/آب 2017; 04:12 (GMT +0400).
0:54

كلمات السر مزعجة حقاً. فهي مشكلة حقيقة. قد ينساها البعض، ويضطرون إلى كتابتها في أماكن مختلفة، وقد يتفاجؤون بأن القراصنة يستطيعون معرفة كافة كلمات السر باستخدام مواقع معينة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تنوي شركة "ماستركارد" التخلّص من استخدام كلمة السر كوسيلة لحماية حسابات العملاء، واستبدالها بصور الـ "سيلفي" وغيرها من الوسائل للتأكد من هوية العميل أثناء الشراء.

وأعلنت الشركة نيتها إطلاق تقنيات جديدة للتأكد من هوية المشتري أثناء الشراء باستخدام الهواتف المتحركة، ما سيسمح للعملاء بإكمال عمليات الشراء باستخدام صورة الـ "سيلفي" أو بصمة الإصبع للتأكد من هوياتهم.

قد يهمك أيضاً: "HSBC"تطلق خدمة الدخول للحسابات البنكية باستخدام البصمة الصوتية

وستسخدم هذه التقنية من قبل المصارف في الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وبعض الدول الأوروبية في الأشهر القليلة المقبلة. وبحسب رئيس الحلول الأمنية للشركات لدى "ماستركارد" أجاي بالا، ستصبح هذه الخدمة متاحة لعملاء "ماستركارد" حول العالم في غضون السنوات الخمس القادمة.

ويؤكد بالا أن استخدام معالم الوجه أو بصمات الأصابع أو غيرها من التقنيات التي توظف علم المقاييس الحيوية هي وسيلة أكثر دقة وأمناً من كلمات السر، نظرا لاستخدام الكثير من المستخدمين لكلمات سر بسيطة يمكن تخمينها بسهولة.

قد يهمك أيضاً: هل تستعمل الهاتف لإتمام العمليات المصرفية؟ تعرّف إلى هذه الحقائق المهمة

ويجب على المستخدمين الراغبين باستخدام خاصية "السيلفي" لإتمام عمليات الشراء تحميل تطبيق خاص من "ماستركارد" يسمح بالتقاط صورة لوجوههم لدى كل عملية شراء عن طريق الإنترنت. وللتأكد من أن الوجه أمام الكاميرا هو وجه حقيقي وليس صورة قديمة، سيُطلب من الشخص أن يرمش بعينه كإثبات على موافقته على عملية الشراء.

كما تبحث "ماستركارد" في إمكانية استخدام سّبل أخرى مستقبلاً للتأكد من هوية العميل، كدقات قلبه، بالإضافة إلى إمكانية استخدام نبرة صوته أو مسح حدقة العين للتأكد من هويته.

قد يهمك أيضاً: هل مات عصر "الكلمة السرية" في عالم المعلوماتية؟