مطور تطبيق "تيليغرام": من المضلل القول بأننا المسؤولون عن هجمات باريس لكننا قلقون من إساءة استخدام تقنياتنا

تيليغرام: من المضلل القول بأننا مسؤولون عن هجمات باريس

تكنولوجيا
آخر تحديث الثلاثاء, 23 فبراير/شباط 2016; 06:36 (GMT +0400).
1:37

مقابلة لـCNN مع مطور تطبيق "تيليغرام" الذي يعتقد أن بعض الإرهابيين استخدموه بجانب تطبيق "واتساب" لتخطيط هجمات باريس.

هذا هو بافيل دوروف، في 2011 قام بتطوير تطبيق "تيليغرام" الذي يشفر الرسائل، وليس من السهل للسلطات فكها.

بعض الإرهابيين استخدموا "واتساب" و"تيليغرام" لتخطيط هجمات باريس.

(كيف يتواصل عناصر داعش مع بعضهم خلال تنفيذ عملية؟)

المذيعة: عندما رأيت هجمات باريس، هل فكرت بأن تيليغرام له علاقة بالأمر؟

نحن قلقون بالطبع حيال الاستخدام المحتمل للتقنية التي نبتكرها.

(أيضاً: تعرفوا على بافيل دوروف.. الرجل وراء التطبيق الذي يستخدمه عناصر "داعش" في اتصالاتهم)

المذيعة: هل تشعر بأن تيليغرام مسؤول بطريقة ما عما حدث؟

لا أعتقد ذلك، فهم يستخدمون أيضا الآيفون والأندرويد والرقائق الدقيقة ومن المضلل القول بأننا مسؤولون عن الهجمات أو أي شركة تكنولوجيا أخرى، لا يمكننا تشفير الرسائل للجميع ما عدى الإرهابيين، لذا وضعنا خيار التشفير.

المذيعة: الأمر لا يتعلق بالإرهابيين وإنما المجرمين ومهربي المخدرات ومستغلي الأطفال جنسيا، جميعهم لديهم وصول لتطبيقك.

(تطبيق "تيليغرام" يغلق عشرات القنوات لداعش بعد تقارير عن استغلالهم لشيفرة اتصالاته بهجمات باريس)

عندما كنت أغادر روسيا قبل عدة سنوات جميع هذه النشاطات كانت تستخدم كحجة لمراقبة اتصالات السكان الروس وفي الكثير من الحالات كان ذلك يوظف لقمع المنشقين والمتحررين فكرياً.