حادث مميت يفتح تحقيقاً في خاصية القيادة الذاتية بسيارات "تسلا"

حادث مميت يفتح تحقيقاً بخاصية القيادة الذاتية

تكنولوجيا
نُشر يوم الثلاثاء, 05 يوليو/تموز 2016; 12:11 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 20 يونيو/حزيران 2017; 06:07 (GMT +0400).
1:08

فتحت الحكومة الأمريكية تحقيقا بعد حادث مميت أودى بحياة جوشوا براون، خلال استخدامه لخاصية القيادة الذاتية بسيارة تسلا موديل "إس".

تحقق السلطات الأمريكية في خاصية القيادة الذاتية بسيارات تسلا.
يأتي التحقيق بعد حادث مميت وقع بعد انعطاف شاحنة يساراً لتأتي أمام سيارة تسلا من موديل "إس”.
وقالت الشركة في بيان إن "السائق وخاصية القيادة الذاتية لم يميزا الجانب الأبيض من الشاحنة أمام السماء الساطعة اللون، لذلك لم يتم تفعيل المكابح”.

تابع بالفيديو.. هل ستخلو السيارات الكهربائية من الشحن السلكي بالمستقبل؟

أودى الحادث بحياة جوشوا الذي كان متحمساً تجاه شركة تسلا وكان يملك قناته الخاصة على "يوتيوب”.
سجّل هذا الفيديو عام 2015 خلال فحصه للسيارة.

شاهد معنا.. أجمل الدراجات الكهربائية "الصديقة للبيئة"

جوشوا براون: عندما ترغب السيارة بأن تتولى التحكم بالمقود ستتحول الشاشة إلى اللون الأحمر وستظهر يدان تشيران إلى ضرورة التحكم اليدوي، وعليك حينها أن تتحرك، وإن لم تتحكم بما يحصل ستفعّل السيارة المكابح، قمت ببعض التجارب بها، وبالفعل تبدأ بتخفيض السرعة تدريجياً
وصفت تسلا الحادث بـ "خسارة مأساوية”.

تابع أيضا.. هل مللت من شحن هاتفك باستمرار؟ إليك الحل

تقول الشركة أيضاً بأن خاصية القيادة الذاتية ليست كاملة ويجب على السائق أن يظل متيقظاً طوال الوقت.