مصر.. "كباش الكرنك" تثير تفاعلا بعد خطة الحكومة نقل 4 إلى ميدان التحرير

سوشيال ميديا
نشر
دقيقتين قراءة
مصر.. "كباش الكرنك" تثير تفاعلا بعد خطة الحكومة نقل 4 إلى ميدان التحرير

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أثار قرار الحكومة المصرية نقل 4 تماثيل ضخمة لكباش في نطاق معبد الكرنك إلى ميدان التحرير، جدلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي في مصر.

الجدل جاء بعد إعلان رئيس الحكومة المصرية مصطفى مدبولي نقل 4 تماثيل كباش (على شكل أبي الهول برأس كبش)، الموجودة خلف الصرح الأول بمعبد الكرنك بمدينة الأقصر جنوبي البلاد، ضمن خطة الحكومة لتطوير ميدان التحرير.

تصريحات مدبولي جاءت على هامش زيارته الميدان الخميس الماضي، وأكد وقتها اهتمام الحكومة بإظهاره في أبهى صورة، ليكون مزاراً سياحيًا، مُضيفاً أن هناك تكليفا من الرئيس عبدالفتاح السيسي بتطوير القاهرة التاريخية.

في حين تباينت ردود الفعل عبر الشبكات الاجتماعية، وقال البعض إن "انتزاع" تماثيل الكباش من مكانها الحقيقي يفقدها قيمتها التاريخية ويحولها إلى مجرد قطعة فنية، بينما أعرب آخرون عن ترحيبهم بالفكرة لـ"تزيين" ميدان التحرير، الذي كان شاهدًا أبرز أحداث تاريخ مصر الحديث، وهي ثورة 25 يناير/كانون الثاني، التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

ومع تصاعد وتيرة الجدل، قال الدكتور مصطفى الصغير، مدير عام آثار الكرنك، في تصريحات تليفزيونية، إن تماثيل الكباش، التي سيتم وضع في الميدان، ليس من بينها تلك الموجودة في طريق الكباش الرابط بين معبدي الأقصر والكرنك.

وهكذا جاء تفاعل المصريين مع خطة تطوير ميدان التحرير:

نشر