كيف يحيي الهنود الحمر مهرجان الفروسية التقليدي؟

رياضة
نشر
كيف يحيي الهنود الحمر مهرجان الفروسية التقليدي؟
5/5كيف يحيي الهنود الحمر مهرجان الفروسية التقليدي؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- يستفيق الأطفال في ساعات الصباح الأولى، في مدينة صغيرة من الخيم التي  تمتد عبر السهول الجافة، في ولاية مونتانا الأمريكية، ويبدو أن لدى هؤلاء وظيفة هامة للقيام بها، وهي أخذ الأحصنة إلى النهر لشرب الماء.

ويتم تحويل التلال المحيطة بنهر "ليتل بيغ هورن" في ولاية مونتانا إلى "عاصمة من الخيم" في شهر أغسطس/ آب سنوياً، حيث يوجد أكثر من ألف خيمة ومئات من الخيول، تحضيراً للمهرجان التقليدي والمتوارث عبر الأجيال، والذي يعد واحداً من أكبر مسابقات رعاة البقر في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويوجد المهرجان منذ أكثر من قرن من الزمن، أي في العام 1904، ويمتد لأربعة أيام في أكبر التجمعات التي تتضمن الأمريكيين الأصليين في البلاد.

أما الهنود الحمر، فكان لديهم علاقة خاصة بالخيول ، وخصوصاً أنها كانت وسيلة حياة بالنسبة إليهم. وكان الهنود الحمر في الحروب القديمة، يقوموا بغزو معسكرات العدو، ويهربون بخيولهم.

ومع غروب الشمس، يطل المساء وتعلو أصوات الغناء والرقص التقليدي التي تخرج من المخيم.

ويذكر، أن الأمريكيين القدماء أو الأمريكيين الأصليين أو الهنود الحمر، هي أسماء تطلق على عرقيات السكان الأصليين للأمريكتين قبل عصر كريستوفر كولمبوس، وتطلق أيضاً على السلالات التي انحدرت عنهم.

نشر